تكييف

تطوير خطاب مضادّ للإرهاب

عبد القادر مساهل

ت + ت - الحجم الطبيعي

غرد الوزير الجزائري للشؤون المغاربية والاتحاد الإفريقي والجامعة العربية عبد القادر مساهل: «من الضرورة توجيه الدعوة للجميع بأهمية تطوير خطاب مضاد لما يسمى بالدعاية الإرهابية، ومطلوب أيضاً احتواء الفئات الهشّة وثنيها عن الانجراف إلى التطرّف». ردّ أحدهم: «إنّ رحيل المسؤولين الحاليين وتسليم القيادة للشباب سيكون أول خطوة على الطريق الصحيح». وقالت ناشطة: «مطلوب إزالة الأسباب التي تضرّ بالقيم النبيلة». وشدّد آخر: «مراقبة المساجد وتوخي الصرامة أمران مهمان».

طباعة Email