«خليفة الإنسانية» ترفع مهارات طلاب سقطرى

نفّذت مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية، وعبر ذراعها مركز سقطرى للتدريب والاستشارات، دورات تدريبية للطلاب والطالبات في الأرخبيل، لزيادة معرفتهم وفي مختلف مراحلهم وفئاتهم السنية في مجال البرمجة واستخدام الكمبيوتر. وحرص مركز سقطرى على الاستمرار في تقديم دورات متنوعة ومتجددة تعزّز من المكانة العلمية والمعرفية لطلاب الأرخبيل، بما يساعدهم على التحصيل العلمي ورفع القدرات التأهيلية في مرحلة ما بعد الدراسة الجامعية، إذ تلقى 38 طالباً وطالبة دورات مكثّفة في استخدامات الكمبيوتر وبرامجه، ودورة أخرى خاصة برياض الأطفال لنحو 40 طالباً وطالبة.وركّزت الدورات على رفع مهارات وقدرات الطلاب في مجال استخدامات الكمبيوتر، وتقديم الدروس لطلاب رياض الأطفال كتعليم أحرف وأرقام اللغة الإنجليزية، وأنشطة فنية وترفيهية مثل الموسيقى والرسم وتنمية القدرات المعرفية.

ويعمل مركز سقطرى للتدريب والاستشارات وبشكل مستمر على تدريب المئات من الطلاب والموظفين في المؤسسات التعليمية في مختلف المراحل، ما جعل أبناء الأرخبيل يتسابقون على الالتحاق بدورات المركز، لما يجنونه من فوائد جمة منها، فضلاً عن السمعة التي حظي بها المركز وتخريجه العديد من الكوادر البشرية، وتعزيزه الوعي المعرفي والثقافي لطلاب وطالبات وأطفال ونساء سقطرى.

توصيل غاز

على صعيد آخر، قام فريق مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية، بتوصيل إسطوانات الغاز المنزلي إلى مربعي 26 سبتمبر و30 نوفمبر في العاصمة حديبو، استناداً لآلية توزيع الغاز المنزلي التي وضعتها لجنة التنمية التابعة للمؤسسة والهادفة لتوفير اسطونات الغاز المنزلي على المربعات والمناطق والقرى بشكل مستمر للتخفيف من الزحام على المحطة الرئيسية.بدورهم، أعرب سكان سقطرى عن تقديرهم لجهود المؤسسة في توفير الخدمات. وتقدم سامح عبدالله معرف من مربع 30 نوفمبر العاصمة حديبو، بالشكر للجهود الخيرة والملموسة لمؤسسة خليفة الإنسانية في توصيل أسطوانات الغاز المنزلي لمراكز ومربعات في مختلف مناطق الارخبيل، ما أسهم في حصول السكان على الاسطوانات دون عناء.

وفيما وجّه أحمد يحيى الحامد، الشكر لمؤسسة خليفة الإنسانية على توفيرها أسطونات الغاز المنزلي، وتوصيلها لكافة المراكز والمربعات، أشاد علي عيسى بدور دولة الإمارات في دعم سكان سقطرى، مشيراً إلى أن سكان الأرخبيل يحصلون على دعم مستمر ومساعدات إنسانية وخدمات من مؤسسة خليفة الإنسانية السباقة دوماً لمد يد العون لكل سكان سقطرى.

طباعة Email