قوات التحالف تبدأ الانتشار في أبين

مع إعلان تحالف دعم الشرعية في اليمن عن استكمال كافة الترتيبات اللازمة الخاصة بتنفيذ آلية «اتفاق الرياض» وتوافق على تشكيل الحكومة الجديدة، باشرت وحدات عسكرية من قوات التحالف وصلت محافظة أبين الانتشار في المحافظة والفصل بين قوات الحكومة وقوات المجلس الانتقالي إيذاناً ببدء مرحلة جديدة في صفوف مكونات الشرعية. فيما شاد الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي نايف فلاح مبارك الحجرف، ا بالجهود التي بذلتها السعودية لاستكمال كافة الترتيبات اللازمة لتطبيق آلية تسريع تنفيذ اتفاق الرياض الموقع بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي.

ترحيب

كما رحب الأمين العام باستيفاء الإجراءات اللازمة لتنفيذ الشق العسكري والأمني من اتفاق الرياض والتوافق على إعلان الحكومة المشكلة فور اكتمال تنفيذ الشق العسكري خلال أسبوع.

وأكد الحجرف حرص دول مجلس التعاون على استعادة الأمن والاستقرار في اليمن.

التوافق على الحكومة الجديدة تضم 24 وزيراً، ترافق والاتفاق على كافة الخطط اللازمة لتنفيذ الجانب العسكري والأمني، حيث بدأت وحدات من التحالف الإشراف على الفصل بين القوات العسكرية في محافظة (أبين) وإرسالها إلى جبهات القتال وإخراج القوات من داخل العاصمة (عدن) إلى خارج حدود المحافظة. على أن تواصل قيادة القوات المشتركة للتحالف دعم الوحدات الأمنية في القيام بمهامها في الحفاظ على الأمن.

وأكد تحالف دعم الشرعية في تصريح لمصدر مسؤول أنه تم التوصل إلى توافق على إعلان تشكيل الحكومة فور الانتهاء من تنفيذ الجانب العسكري خلال أسبوع. فيما ذكرت مصادر لـ«البيان»، أن وحدات عسكرية من التحالف وصلت محافظة أبين في وقت متقدم من صباح أمس وباشرت الانتشار، على أن تواصل هذه المهمة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات