السيسي: وضع «الإخوان» على قائمة الإرهاب ليس من فراغ

شدّد الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي، على أنّ وضع تنظيم الإخوان على قائمة الإرهاب في مصر والعديد من الدول، ليس من فراغ. وأضاف السيسي، خلال مقابلة مع صحيفة «لوفيغارو» الفرنسية: «يبدو لي أن فرنسا أصبحت تقيس بصورة أوضح الآن مدى الخطر الذي يمثله الإخوان على المجتمع والمواطنين الأوروبيين، ليس من فراغ وضع الإخوان على قائمة المنظمات الإرهابية في مصر أو في العديد من بلدان المنطقة الأخرى، فتغلغل عملهم في المنظمات الخيرية والمنظمات الإرهابية المسلحة التي يسيطرون عليها وتدخلهم في الدوائر السياسية المؤسساتية، يمثل تهديداً وجودياً للدول، وهم يختبئون وراء الدين لتبرير شمولية رؤيتهم. مصر، مثل فرنسا، دفعت ثمناً باهظاً للإرهاب، وعندنا كان المواطنون المسلمون والأقباط والقوات المسلحة والشرطة ورجال القضاء، ضحية لأعمال الإرهاب الوحشي، ونحن لم نتوقف عن التحذير من هذه الأيديولوجية المميتة التي لا تعرف حدوداً، ودعونا إلى تنسيق دولي لمكافحة الإرهاب». وأكّد السيسي، على ضرورة معاقبة الدول التي تمول وتسلح هذه المنظمات الإرهابية.

وحول العلاقات مع فرنسا، قال الرئيس المصري، إن التعاون العسكري والأمني مع باريس يتجاوز الإطار المحدود للتبادل التجاري أو شراء المعدات، وعلاقاتنا تتطور في إطار من الشراكة الاستراتيجية التي تشمل مختلف الأوجه ذات الصلة بعلاقات الدفاع. وعن ملف سد النهضة، أشار السيسي إلى أن مياه النيل أمر حيوي بالنسبة لمصر، والخلاف مع إثيوبيا بشأن السد امتد طويلاً، فالسد يمثل لإثيوبيا مصدراً للتنمية المشروعة، إلا أن ملء السد بشكل أحادي بمخالفة مبادئ وقواعد القانون الدولي، يهدد إمدادات المياه لـ100 مليون من المصريين.

قضية

أكّد الرئيس المصري، أنّ مصر دائماً ما دافعت وتواصل العمل من أجل التوصل إلى تسوية عادلة وشاملة للصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

وأضاف أن مصر ساندت جميع الجهود الدولية، وتعول على دعم الإدارة الأمريكية الجديدة وأوروبا، من أجل التوصل دون أي تأخير إلى حل إقامة الدولتين على حدود عام 1967.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات