مستشار الغنوشي المستقيل: «النهضة» فشلت في الحكم

قال لطفي زيتون المستشار السياسي السابق لراشد الغنوشي، إنّ الحركة فشلت في حكم تونس، وتسببت في انقسام المجتمع. وأشار زيتون، القيادي السابق بحركة النهضة الإخوانية التونسية، إلى أنه كان يتعين على الحركة، عدم المجازفة بدخول الحكم في أولى سنوات الانتقال الديمقراطي.

وكشف عن كواليس ما حدث داخل الحركة، عقب سقوط نظام الرئيس التونسي الأسبق، زين العابدين بن علي، وقال إنه كانت هناك ورقة داخلية بالحركة، تطالب بضرورة إجراء مراجعات، مع حالة الانفتاح السياسي التي تشهدها البلاد.

ويرى زيتون، أن هذه الدعوة، جاءت للتذكير بأن حركة النهضة حركة احتجاجية، وعصر الاحتجاج انتهى، مع بدء عصر البناء والمشاركة السياسية والديمقراطية، مشيراً إلى أن الأغلبية رأت المضي قدماً بنفس آليات العمل السياسي القديمة.

وشدد زيتون، على أنّ النهضة، فشلت في إدارة الحكم خلال الفترة الأولى بعد 2011، بسبب الاستمرار بنفس الخط السياسي، إضافة إلى عجزها عن الاستجابة إلى الضغوطات المطالبة بتحولها إلى حزب وطني.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات