أديس أبابا تتوعد متمردي تيغراي بعملية حاسمة

توعد رئيس وزراء إثيوبيا آبي أحمد، أمس، حكومة إقليم تيغراي الشمالي المتمردة في البلاد، بأن العملية العسكرية النهائية والحاسمة ستنطلق في الأيام المقبلة.

وقال آبي في منشور على مواقع التواصل الاجتماعي، إن مهلة الثلاثة أيام الممنوحة لقادة منطقة تيغراي والقوات الخاصة «قد انتهت».

وأعلنت لجنة الطوارئ الحكومية الإثيوبية، أن قوات الدفاع الوطني الإثيوبية نفذت «ضربات جوية بالغة الدقة» خارج ميكيلي، عاصمة تيغراي، وسط صراع مستمر منذ قرابة أسبوعين.

ونفى فريق الطوارئ الحكومي الخاص بأزمة تيغراي، أول من أمس، أن تكون هناك مفاوضات بين أديس أبابا وقادة إقليم تيغراي، في أوغندا. وأفاد الفريق بأن «المزاعم التي أطلقتها العديد من المنافذ الإخبارية بأن مسؤولين إثيوبيين سيشاركون في محادثات الوساطة مع جبهة تحرير شعب تيغراي في أوغندا غير دقيقة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات