سفير الدولة في لندن: الإمارات تعمل على كسر الجمود في عملية السلام

ناقش السفير الإماراتي لدى المملكة المتحدة، منصور بالهول، معاهدة السلام التاريخية، مشيراً إلى أنّها داعم قوي للفلسطينيين. وذلك عبر أول مقابلة له مع وسائل إعلام تابعة للجالية اليهودية، وتم نشرها في «جويش نيوز».

وقال السفير في الحوار : «لتؤسس لحوار يتعين عليك أن تكون على طاولة المفاوضات ونحن نرى المعاهدة التاريخية كمسار جديد للسلام. إننا اقتصادات ديناميكية للغاية ومن الصعب ألا يكون بمقدورنا العمل معاً».

وأوضح منصور بالهول أن «عملية ضم الأراضي الفلسطينية كانت تلوح في الأفق -وكان من شأنها دفع السلام للاتجاه المعاكس، بيد أنه تمت إزالة ذلك العائق، لذلك من المهم أن يستخدم الفلسطينيون هذا الوقت للمشاركة في المفاوضات»، مؤكداً أن الأمرمتروك للإسرائيليين والفلسطينيين لتقرير نوع الحل الذي يرغبون بالتوصل إليه في النهاية، لكن دولة الإمارات ستبذل قصارى جهدها لحض الجانبين على كسر الجمود، وسنكون قادرين على تقديم المساعدة على وجه التحديد لأنه يمكننا الآن التواصل مباشرة مع إسرائيل.

وأوضح بالهول، أنّ دولة الامارات لا تزال مؤيداً ثابتاً للفلسطينيين، مؤكداً أنّ المعاهدة لم تضعف بأي حال من الأحوال دعم الدولة لحل الدولتين.

من جهة أخرى، أعرب السفير الإماراتي عن أنه «يتطلع بشدة إلى الأمام» للقاء نظيرته الإسرائيلية تسيبي حطفلي، وقال إنه «من المهم» أن تعقد السفارتان فعاليات مشتركة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات