حمدوك: البشير فاقم أزمات السودان

أكد رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، أن نظام الرئيس المعزول السابق عمر البشير أسهم في تفاقم الأزمة الاقتصادية في البلاد.

وجاءت تصريحات حمدوك خلال ورقة قدمها في المؤتمر الاقتصادي الأولى الذي يعقد حالياً في العاصمة الخرطوم، وفق وكالة السودان للأنباء الرسمية (سونا).

وأضاف حمدوك، أن «نظام البشير فاقم من الأزمة الاقتصادية عبر سوء إدارته لفترة الطفرة النفطية وعدم الاستفادة منها في تنويع الاقتصاد واستدامته».

ولفت إلى أن السودان يعاني تدهوراً حاداً في مؤشرات الاقتصاد الكلي منذ انفصال جنوب السودان، حيث كانت تقع معظم حقول النفط.

وأشار رئيس الوزراء السوداني إلى أن «أهم التحديات التي تواجه اقتصاد البلاد تتمثل في تدهور الأوضاع المالية، وتراجع مؤشرات القطاع الخارجي، بالإضافة إلى معدلات التضخم الجامحة، والدين الخارجي الذي وصل إلى 64 مليار دولار».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات