البرهان: مباحثات مثمرة مع الوفد الأمريكي في أبوظبي

وصف رئيس مجلس السيادة الانتقالي السوداني، عبد الفتاح البرهان لدى عودته إلى الخرطوم مباحثاته مع الوفد الأمريكي في أبوظبي بالمثمرة.


جاء ذلك في بيان صادر عن مجلس السيادة السوداني فور عودة البرهان إلى الخرطوم قادماً من دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث قاد وفد بلاده في مباحثات مع الجانب الأمريكي استغرقت ثلاثة أيام.

وقال رئيس مجلس السيادة الانتقالي السوداني: «اتسمت المباحثات بالجدية والصراحة، وناقشت عدداً من القضايا ذات الاهتمام المشترك، وعلى رأسها قضية رفع اسم السودان من قائمة الإرهاب، والقيود الأخرى التي تفرضها الولايات المتحدة على المواطنين السودانيين مثل حرمان السودانيين من المشاركة في قرعة اللوتري وقانون سلام دارفور وغيرها».

كما «تناولت عدداً من القضايا الإقليمية وفي مقدمتها مستقبل السلام العربي الإسرائيلي، الذي يؤدي إلى استقرار المنطقة ويحفظ حق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته وفقاً لرؤية حل الدولتين». وفقاً للبيان.

وأضاف رئيس مجلس السيادة السوداني: «تناولنا في المباحثات الدور الذي ينتظر أن يلعبه السودان في سبيل تحقيق هذا السلام». ومن المقرر أن يتم عرض نتائج المباحثات على أجهزة الحكم الانتقالي «بغية مناقشتها والوصول إلى رؤية مشتركة حولها تحقق مصالح وتطلعات الشعب السوداني».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات