اتفاق السلام النهائي السوداني في جوبا 2 أكتوبر

حدد الفرقاء السودانيون، اليوم السبت، يوم الثاني من أكتوبر المقبل، موعداً لتوقيع اتفاق السلام النهائي.

وكشف مقرر الوساطة بجمهورية جنوب السودان، ضيو مطوك، أن رئيس بلاده، سلفاكير، أجرى جلسة مشاورات، لتحديد موعد التوقيع النهائي على اتفاق السلام بين الحكومة الانتقالية والحركات المسلحة.

وقال ضيو إن الاحتفال بالتوقيع النهائي سيكون في جوبا، نافياً صحة ما تم تداوله خلال الساعات الأخيرة، عن نقله إلى العاصمة السودانية الخرطوم. وأضاف أن جنوب السودان، ستقدم دعوات للعديد من الضيوف، حيث سيشهد مراسم التوقيع، العديد من الرؤساء ووزراء خارجية الدول الأفريقية والعربية، إلى جانب المبعوثين الدوليين والسفراء.

ووقعت الحكومة الانتقالية في السودان، وتحالف «الجبهة الثورية المسلحة»، الاثنين الماضي، على اتفاق سلام بالأحرف الأولى، عقب مفاوضات امتدت لما يقرب العام، في عاصمة جنوب السودان جوبا.

ورحبت العديد من الدول العربية والغربية بالتوقيع على بروتوكولات اتفاق السلام بين الحكومة السودانية والجبهة الثورية، مشيرة إلى أنها لحظة تاريخية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات