ظهور مضاعفات خطرة على مصابين بكورونا في الأردن

أعلنت السلطات الصحية في الأردن أن 5 مصابين بفيروس كورونا المستجد، حالتهم "خطرة جدا"، 3 منهم يعانون من فشل كلوي.

وقال مدير مستشفى الأمير حمزة، عبدالرزاق الخشمان، لوكالة الأنباء الاردنية (بترا) صباح اليوم السبت، إن 3 حالات منهم يبلغون من العمر (34، 40، 50) عاما، ولم يكونوا يعانون من امراض مصاحبة، وليس لديهم سجل مرضي سابق، وتم إدخالهم الى المستشفى بحالة جيدة، ثم بدأت تظهر عليهم مضاعفات خطرة، والتهاب رئوي حاد، وبالتالي اصيبوا بفشل كلوي، ما اضطر المستشفى الى إجراء غسيل كلى لهم.

وبين أن تدهور الحالات السليمة والصغيرة نسبيا مؤشر خطير، مشيرا الى أنه من المتوقع ازدياد عدد الحالات الخطرة في الساعات والايام القليلة المقبلة.

وحول حالات الشفاء، قال الخشمان، إن المصاب بعد ان يمر عليه 12 يوما من دون ظهور اعراض، يبقى في المستشفى 5 ايام اضافية، ثم يخرج بغض النظر عن نتيجة فحص "بي سي آر" بسبب بقاء الفيروس الميت في جسمه لعدة شهور، حيث يتبين ذلك بفحص الصبغة الجينية "آر أن ايه" للمريض، وأن المريض يصبح غير معد في هذه الحالة.

ودعا مدير مستشفى حمزة، المواطنين إلى عدم التشكيك بوجود وخطورة فيروس كورونا، والالتزام بالتباعد الجسدي وعدم التجمع وغسل اليدين وارتداء الكمامات واستخدام المعقمات.

يذكر أن مستشفى الأمير حمزة قد تم تخصيصها لعزل المصابين بفيروس كورونا منذ بدء الجائحة.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات