إسقاط مسيّرات حوثية وتحرير مواقع في البيضاء

حسمت القوات المشتركة تحركاً جديداً لميليشيا الحوثي، في قطاع كيلو 16 المدخل الشرقي لمدينة الحديدة فجر أمس، وحررت عدداً من المواقع في جبهة البيضاء، .بينما أعلن التحالف العربي، اعتراض وتدمير طائرة حوثية بدون طيار مفخخة باتجاه أراضي المملكة بعد ساعات من إعلان الجيش اليمني إسقاط طائرة حوثية بدون طيار شرق صنعاء.

تصريح

وقال الناطق الرسمي باسم التحالف العقيد الركن تركي المالكي، إن القوات تمكنت من اعتراض وتدمير طائرة بدون طيار (مفخخة) أطلقتها الميليشيا الحوثية من صنعاء باتجاه الأعيان المدنية والمدنيين بالمنطقة الجنوبية.

على صعيد آخر، ذكرت مصادر عسكرية، أن القوات المشتركة حسمت تحرك الميليشيا عندما حاولت انتشال جثث عناصرها الذين لقوا حتفهم في اشتباكات سابقة، إثر محاولة استحداث تحصينات عسكرية جديدة في خرق جديد لاتفاق الهدنة الذي رعته الأمم المتحدة.

وفي سياق متصل، صعدت ميليشيا الحوثي من جرائمها بحق الأطفال، حيث كثفت من تجنيد الأطفال إجبارياً في القرى الخاضعة لسيطرتها في المناطق الجنوبية لمديرية حيس، حيث أجبرت عقال قرى المحجر وظمي على تجنيد الأطفال للزج بهم في جبهات القتـال بالساحل الغربي.

وذكرت المصادر، أن الميليشيا هددت مسؤولي القرى بإدخالهم دورات طائفية لإعلان الولاء لهم في حال فشلوا في تجنيد الأطفال، بالتزامن وتكثيف الميليشيا تجنيد الأطفال في المساجد وفي المخيمات الصيفية، واختطاف المدنيين واستخدامهم دروعاً بشرية وتحويل منازلهم إلى ثكنات عسكرية.

استهداف مدنيين

من جهة أخرى، عاودت ميليشيا الحوثي استهدافها المتكرر لمنازل المدنيين جنوب محافظة الحديدة، حيث استهدفت هذه المنازل بالأسلحة الرشاشة المتوسطة والأسلحة القناصة. وفي محافظة البيضاء، حررت القوات المشتركة مواقع الجميمة وشاردة في جبهة الحازمية، فيما فر من تبقى من عناصر ميليشيا الحوثي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات