الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي يستنكر التهديدات الإيرانية تجاه الإمارات

أستنكر الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور نايف فلاح مبارك الحجرف، بشدة التهديدات الواردة في خطاب الرئيس الإيراني حسن روحاني وبعض المسؤولين الإيرانيين بشأن القرارات السيادية لدولة الإمارات والتي تحمل في طياتها تداعيات خطيرة على أمن واستقرار منطقة الخليج العربي، وتتنافى مع الأعراف الدبلوماسية.

وطالب الأمين العام لمجلس التعاون في بيان صدر اليوم إيران بالالتزام بالأسس والمبادئ والمرتكزات الأساسية لميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي، المبنية على احترام سيادة الدول، وعدم التدخل في الشؤون الداخلية، وحل الخلافات بالطرق السلمية، وعدم استخدام القوة أو التهديد بها.

وأكد الحجرف وقوف مجلس التعاون مع الإمارات العربية المتحدة ضد أي تهديدات يمس سيادتها وأمنها واستقرارها انطلاقا من مبدأ الدفاع المشترك، وأن أمن مجلس التعاون واستقراره كل لا يتجزأ، داعياً في الوقت نفسه إيران الى الالتزام بسياسة حسن الجوار والكف عن لغة التهديد التي لا تخدم الأمن والاستقرار في المنطقة والعالم أجمع.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات