عبدالله بن زايد ونيكوس دندياس يؤكدان رفض أي إجراءات تهدد استقرار شرق المتوسط

بحث سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، خلال اتصال هاتفي مع نيكوس دندياس وزير خارجية جمهورية اليونان، العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين، وتطورات الأوضاع في منطقة شرق البحر المتوسط وسبل تعزيز الأمن والاستقرار بها.

وأكد سموه ووزير خارجية اليونان، رفض أي إجراءات تهدد الاستقرار في منطقة شرق البحر المتوسط، وشددا على أهمية احترام أحكام وقواعد القانون الدولي.

وتوجّه سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان بالتهنئة إلى نيكوس دندياس بمناسبة توقيع اتفاق تعيين الحدود البحرية بين جمهورية مصر العربية الشقيقة وجمهورية اليونان الصديقة، مؤكداً أهمية هذا الاتفاق في تحقيق الاستقرار بمنطقة شرق البحر المتوسط. كما أكد سموه على عمق علاقات الصداقة بين دولة الإمارات واليونان وما تشهده مجالات التعاون المشترك من نمو وتطوّر مستمرين في ظل دعم ورعاية من قيادتي البلدين الصديقين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات