الحوثي يساوم بـ«صافر» وواشنطن تهدد

لا تزال ميليشيا الحوثي تستخدم خزان النفط العائم «صافر»، كورقة مساومة لفرض شروط جديدة. وقالت الحكومة اليمنية: «الحوثيون يستخدمون السفينة «صافر» ورقة ابتزاز ويهددون باستخدامها درعاً أو قنبلة موقوتة في أي عمليات عسكرية، وهددوا بتفجيرها في حال تم الهجوم على ميناء الحديدة أو غيرها». من جهتها حمّلت الولايات المتحدة الأمريكية، ميليشيا الحوثي، مسؤولية إفشال الاتفاق الخاص بتقييم ومعالجة خزان «صافر» العائم في البحر الأحمر، ودعت الميليشيا إلى السماح لفريق الأمم المتحدة بإجراء المعالجات اللازمة دون تأخير، وإلا سيواجه إجراءات عقابية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات