سحابة سامة تهدد السكان بعد انفجار المرفأ

حذّرت السلطات اللبنانية، من أن المواطنين في بعض مناطق العاصمة بيروت يواجهون خطر التسمم بغازات سامة منبعثة من الانفجار الضخم الذي هز مرفأ المدينة أول أمس الثلاثاء.

ونصحت مصلحة الأرصاد الجوية التابعة لإدارة الطيران المدني اللبنانية، أمس، المواطنين، عدم الاقتراب من منطقة الانفجار لتفادي التلوث وتجنب المناطق الجبلية شمال منطقة الانفجار كونها الأكثر عرضة لسحابة الغازات المنبعثة من الانفجار لأن الهواء في معظمه هو جنوبي غربي.

وجاء التحذير عقب الانفجار الذي أدى إلى مقتل مئة شخص على الأقل وإصابة الآلاف، ناهيك عن الأضرار المادية الهائلة التي ألحقها بالمدينة. ويعد هذا أقوى انفجار شهدته العاصمة اللبنانية طيلة تاريخها. ويعود سبب الانفجار إلى شحنة كبيرة من نترات الأمونيوم تقدر بـ2750 طناً، كانت مخزنة منذ 6 سنوات قي أحد مستودعات المرفأ.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات