«الهلال الأحمر» الإماراتي تبدأ حملة نظافة شاملة في مديرية ذوباب

بدأت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، حملة نظافة شاملة لمركز مديرية ذوباب التابعة لمحافظة تعز بالقرب من باب المندب تشمل رفع المخلفات وأكوام القمامة على أن تستمر أربعة أيام.

 الحملة التي بدأتها الفرق التابعة لهيئة الهلال الأحمر صاحبتها عملية رش ضبابي للتخلص من البعوض الناقل للأمراض في مركز المديرية في إطار الجهود الإنسانية التي تبذلها الهيئة بغرض تطبيع الحياة في مناطق ومديريات الساحل الغربي.

وعبر مدير عام مديرية ذوباب محمد الشاعري عن شكره وتقديره لدولة الإمارات العربية على الدور الإنساني الذي تضطلع به في تنمية مديريات الساحل الغربي. وقال: «إن حملة النظافة الشاملة وعملية الرش الضبابي هي الثانية في هذا العام بدءاً بمركز المديرية حيث سيتم تطهير المدينة من المخلفات والقمامة المتراكمة والتي كانت سبباً في نقل الكثير من الأمراض».

من جهته أكد سلطان أبو زايد مسؤول حملة النظافة في الهلال الأحمر الإماراتي بالساحل الغربي أن النظافة هي النسق الأول للحماية من الأمراض. مبيناً أن الهيئة تحرص دائماً على تنفيذ حملات النظافة في جميع مناطق ومديريات الساحل الغربي حرصاً منها على مكافحة انتشار الأمراض والأوبئة بين سكان المناطق المحررة، إذ يؤدي تكدس القمامة إلى انتشار الأمراض وقال إنه وبعد انتهاء حملة النظافة سيتم ردم أماكن تجمع المياه الراكدة التي يتكاثر فيها البعوض الناقل للأمراض.

 واستقبل سكان المدينة الحملة بترحاب كبير مشيدين بالدور الإنساني الرائد لدولة الإمارات العربية المتحدة في إعمار وتنمية مديريات الساحل الغربي المحررة عبر ذراعها الإنسانية هيئة الهلال الأحمر الإماراتي. حيث سبق للهيئة أن مولت إعادة تشغيل مشروع مياه ذوباب إضافة إلى بناء وترميم وإقامة عدد من المشاريع التنموية في الجوانب التعليمية والصحية.

طباعة Email