فلسطين: 95% من المعتقلين لدى إسرائيل يتعرضون للتعذيب

 أفاد «نادي الأسير الفلسطيني» اليوم الخميس بأن 95% من المعتقلين الفلسطينيين في سجون إسرائيل يتعرضون للتعذيب وسوء المعاملة.

 واتهم نادي الأسير، وهو منظمة غير حكومية، في بيان بمناسبة اليوم العالمي لمساندة ضحايا التعذيب، الذي يصادف غدا، إسرائيل بأنها «تنتهج أساليب متعددة لتعذيبهم جسديا ونفسيا، عبر منظومة عنف شاملة».

 وقال البيان إن «مفهوم التعذيب الذي تمارسه إسرائيل بحق الأسرى لا يقتصر فقط على العنف المستخدم خلال الاعتقال والتحقيق بهدف نزع الاعترافات، كما هو متعارف عليه ضمن محددات التعريف الحاصل له، بل إن غالبية السياسات التنكيلية التي يواجهها الأسرى داخل السجون تندرج تحت إطار التعذيب».

 وأوضح أن من أبرز الأدوات التي تستخدمها السلطات الإسرائيلية بحق المعتقلين: العزل الانفرادي، واحتجازهم في ظروف قاسية وقاهرة لا تتوفر فيها أدنى الشروط الصحية، وعمليات القمع الممنهجة، فضلا عن الإهمال الطبي.

 وأضاف أن فترة التحقيق «تشكل المرحلة الأهم في مصير المعتقل، وفيها يكثف المحققون استخدام التعذيب بغية الحصول على اعترافات لإدانتهم».

 وتعتقل إسرائيل زهاء خمسة آلاف فلسطيني بينهم العشرات ممن أمضوا أكثر من 20 عاما قيد الاعتقال، بحسب إحصائيات فلسطينية رسمية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات