القوات المشتركة تكبد الحوثيين خسائر كبيرة في نهم والفاخر

تواصل القوات المشتركة في محافظة مأرب، تكبيد ميليشيا الحوثي خسائر فادحة في الأرواح والعتاد في مختلف الجبهات.

وقتل 23 مسلحاً حوثياً، خلال مواجهات مع قوات الجيش الوطني في مديرية نهم بمحافظة صنعاء.

وقال المركز الإعلامي للمقاومة الشعبية، إن «قوات الجيش والمقاومة، صدت زحفاً للميليشيا الحوثية، التي حاولت استعادة مواقع حررها الجيش مؤخراً في جبهة نجد العتق بمديرية نهم».

وأضاف المركز في بيان، أن «قوات الجيش أحرقت 3 أطقم ومدرعة، وقتلت 23 عنصراً مهاجماً».

ولفت إلى أن «القوات ذاتها، نجحت في كسر الزحف الحوثي، ونفذت هجوماً عكسياً، تمكنت فيه من إحراز تقدم ميداني».

 وكانت القوات المشتركة خاضت معركة ليلية ضارية، وبددت هجوماً حوثياً بثلاثة قطاعات شمالي الضالع، ليل الأحد الاثنين.

 وقال مصدر ميداني، إن الميليشيا الحوثية نفذت هجوماً ثلاثي الأنساق على قطاعات (حبيل العبدي - حبيل الكلب - تباب عثمان)، مضيفاً «تصدى أبطال القوات المشتركة، بقيادة العميد الركن هادي العولقي، للزحوف الحوثية، وألحقوا بها خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد».

وقال المصدر: «أعدت وحشدت الميليشيا منذ أسبوع، سعياً لمعركة خاطفة، فكانت خاطفة بالفعل، ولكن في الاتجاه المعاكس، حيث كانت تحركات الميليشيا تحت الرصد والمراقبة أولاً بأول، وتم كسر الزحوف بالتزامن، وبتكتيك حربي، تم إيقاع المجاميع الحوثية الزاحفة في كماشات اللواء 30 مدرع، وقوات الصاعقة، ومن ثم سحقهم».

ورصدت استطلاعات القوات الجنوبية، تسللات حوثية في طريق خلفية ووعرة، والتعامل معهم من قبل سلاح المدفعية.

وسبق ذلك إطلاق مركز للمدفعية، استهدف تحركات ميليشيا الحوثي في النبيجة غربي الفاخر.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات