العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    ميليشيا الحوثي تستهدف مديرية التحيتا بالهاون

    تعرضت الأحياء السكنية في مديرية التحيتا، بمحافظة الحديدة، اليوم، لهجوم شنته ميليشيا الحوثي، كما استحدثت خنادق وأنفاقاً بالقرب من التجمعات السكنية ووسط المزارع في مديرية التحيتا جنوب الحديدة.

    وقصفت الميليشيا الإرهابية، بحسب مصادر محلية، المنطقة بقذائف الهاون من عياري 82 و60 وقذائف آر بي جي.

    وتواصل الميليشيا الحوثية هجماتها على المدنيين في مختلف مناطق محافظة الحديدة، لتأزيم الوضع الإنساني في المحافظة. واستحدثت ميليشيا الحوثي خنادق وأنفاقاً بالقرب من التجمعات السكنية ووسط المزارع في مديرية التحيتا جنوب الحديدة بعد أيام على سلسلة من الهجمات التي استهدفت المناطق السكنية والمزارع بغرض تهجير السكان وتحويلها إلى مواقع عسكرية لمهاجمة مواقع القوات المشتركة.

    وأكد مصدر عسكري في القوات المشتركة لـ«البيان»، أن ميليشيا الحوثي أجبرت السكان على النزوح عن منازلهم ومزارعهم نتيجة الاستهداف اليومي بقذائف المدفعية وزراعة الألغام ونيران الأسلحة الرشاشة، وقامت بتحويل مناطقهم إلى ثكنات عسكرية بالقرب من المنازل ووسط التجمعات السكنية وفي المزارع والطرقات.

    وذكر أن الخنادق والأنفاق تمتد من المزارع إلى وسط المنازل وفي محيطها، فيما توزعت أخرى على جنبات الطرقات الفرعية، حيث تمركزت الميليشيا بالقرب منها وفي محيطها وحوّلتها إلى ثكنات عسكرية.

    ووفقاً لما قاله المصدر، فإن القوات المشتركة استهدفت هذه الأنفاق والخنادق المستحدثة في ذات المنطقة والتي كانت عناصر الميليشيا تختبئ بداخلها، وأن عدداً من هؤلاء قتلوا في الاستهداف كما جرح آخرون.

    وفي تعز، قُتل شاب وأخوه وأصيب أربعة آخرون بقذيفة أطلقتها ميليشيا الحوثي على أحياء غرب مدينة تعز. ووفق مصادر محلية أطلقت الميليشيا من موقع تمركزها عدداً من قذائف الهاون على منطقة الضباب المدخل الغربي لمدينة تعز، حيث سقطت إحداها بجوار أحد المنازل، وأدت إلى مقتل الشاب زيد علي نعمان وشقيقه محمد البالغ من العمر 11 عاماً، كما أصيب أربعة آخرون.

    طباعة Email