مصريون يؤجرون الكمامة بجنيه وإعلامي يعلق: "ما نفعله يجعل كورونا يموت من الضحك"

بنبرة تمزج بين الضحك والاستهزاء انتقد الإعلامي المصري تامر أمين، استهتار البعض بالإجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا، وقيامهم بتأجير ارتداء الكمامة بجنية أمام البنوك، قائلًا: "ما هذا الاستهتار.. لم يبقى عندي كلام".

ونشر موقع مصريون كلام تامر أمين الذي قاله في برنامجه "آخر النهار" الذي يبث على قناة "النهار"، يوم الإثنين الماضي، أنه هناك بعض المصريين يضربون إجراءات الوقاية عرض الحائط، ويسعون للانتحار الجماعي، معقبًا: "الذي يريد أن ينتحر فلينتحر بمفرده دون أن يؤذي الآخرين".

وأشار إلى أن البنوك أصدرت قراراً بمنع دخول العملاء بدون ارتداء كمامات، إلا أنه هناك بعض المصريين قرروا تأجير الكمامات للمواطنين بجنيه ويعاد استخدامها مرة أخرى بعد خروج العميل من البنك، مضيفًا: "الآن بات عندنا كمامة الدوارة، وما نفعله يجعل فيروس كورونا يموت من الضحك على سلوكيات بعض المصريين".

طباعة Email
تعليقات

تعليقات