وفاة صحفي ثالث في مصر بـ«كورونا»

أعرب عضو مجلس نقابة الصحفيين، رئيس لجنة الرعاية الاجتماعية والصحية، أيمن عبد المجيد، عن خالص تعازيه للأسرة الصحفية، في وفاة الزميل محيي الدين السيد السعيد، متأثراً بإصابته بفيروس «كورونا» المستجد. ويعد ثالث صحفي يتوفى بعد إصابته بـ«كورونا».

وقال عبد المجيد في تصريحات له أمس، إن الزميل الراحل معاش بالقومية للتوزيع، وكان يعاني منذ سنوات من الفشل الكلوي ويجري ثلاث جلسات غسيل أسبوعية، مشيرا إلى أنه ذهب لمستشفى الجلاء للغسيل الدوري، يوم الثلاثاء ١٢ مايو بعد ارتفاع درجة حرارته، فتم إحالته إلى مستشفى حميات العباسية، لعدم استقبال حالات ارتفاع درجات الحرارة احترازياً.

وأضاف: «قمت بالتواصل مع الدكتور بيتر وجيه مدير حميات العباسية، فور تلقي اتصال من الزميلة منى البقري زوجة المرحوم، حيث جرى احتجازه بالعناية المركزة وإجراء مسحة له، وإجراء جلسة الغسيل الكلوي».

وتابع: «للأسف الشديد تدهورت الحالة تدريجياً ووافته المنية» بعد ثبوت إصابته بفيروس «كورونا».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات