مصر.. ردود غاضبة على مهاجمة برلماني لطاقم طبي

مشادة كلامية بين برلماني مصري وأطباء بمستشفى في محافظة الدقهلية شمال البلاد تطورت سريعا، وتصاعدت حتى وصلت لمجلس النواب، والنائب العام، وانتهت ببيان شديد اللهجة من نقابة الأطباء.

البداية كانت مساء السبت الماضي، حين توجه إلهامي عجينة، عضو مجلس النواب المصري عن محافظة الدقهلية، لمتابعة الحالة الصحية لمريض من معارفه، كان قد دخل المستشفى للعلاج، فنشبت مشادة بينه وبين أطباء المستشفى، وتبادل الطرفان تصوير الواقعة بالفيديو.

فشل وإهدار أم تطاول واعتداء؟
حينها، اتهم عجينة إدارة المستشفى والأطباء بالفشل وإهدار المال العام، فيما اتهمت إدارة المستشفى النائب بالتطاول والاعتداء عليهم، وقاموا برفع الأمر لوكيل وزارة الصحة بالدقهلية ونقابة الأطباء.

بدورها، كشفت إدارة المستشفى تفاصيل الواقعة في بيان لها، وقالت إنه في حوالي الساعة السادسة مساء يوم السبت حضر النائب إلهامي عجينة إلى المستشفى، وتواجد هناك المدير المناوب ونائب المدير ثم وصل مدير المستشفى وفقاً للعربية نت..

وأضافت أن النائب حضر لمتابعة حالة كانت محتجزة بقسم الباطنية من مدينة بلقاس كان الطاقم الطبي يجهزها لإجراء أشعة مقطعية.

كما تابعت المعلومات أن النائب اعتدى على الفريق الطبي بالمستشفى، ونشر فيديو يتهم فيه إدارة المستشفى باتهامات باطلة، منها عدم وجود أطباء وطاقم تمريض، أو صيادلة، لافتاً إلى أن بنك الدم كان مغلقا مع غياب النظافة، مشيرة إلى أن كل ما جاء في الفيديو غير صحيح.

وقالت: "كنا نتمنى كفريق طبي بمستشفى شربين، وفي ظل هذه الظروف الصعبة التي تواجهها البلاد عامة والفرق الطبية خاصة، أن يكون هناك دعم من النائب، بدلا من اتهام الأطباء بالفشل وغياب المسؤولية".

مذكرة رسمية
فيما رد النائب على أقواله، مؤكدا إصراره على تقديم مذكرة رسمية لوزارة الصحة والبرلمان.

كما ذكر في تصريح خاص له لـ"العربية.نت"، أنه قام بزيارة للمستشفى بعد تلقيه مكالمة استغاثة من أحد المواطنين يقبع والده في المستشفى ويعاني من إهمال كامل.

وأضاف أنه ذهب للمستشفى لمتابعة الحالة، وتأكد بنفسه من وجود إهمال بالفعل، ابتداء من عدم وجود أطباء، وأمور أخرى إدارية سيكشفها في مذكرته التي سيتقدم بها لوزارة الصحة، بحسب تعبيره.

إلى ذلك، أكد الدكتور إيهاب الطاهر الأمين العام لنقابة الأطباء لـ"العربية.نت" أن النقابة ستقوم بالتنسيق مع فرع نقابة أطباء الدقهلية لاتخاذ جميع الإجراءات القانونية اللازمة ضد عضو مجلس النواب، سواء بتقديم بلاغ أمام النائب العام ورفع مذكرة رسمية إلى مجلس النواب.

دعاية انتخابية
فيما أصدرت النقابة بيانا رسميا أكدت فيه أن "عضو مجلس النواب إلهامي عجينة اقتحم مستشفى شربين في صحبة مجموعة من الأفراد، أحضرهم معه بهدف الدعاية الانتخابية، وقام بالتعدي اللفظي على الفريق الطبي وترهيبهم والتحريض ضدهم مع سبق الإصرار، كما قام بالتعدي على حرمة المرضى وتصوير الملفات الطبية، متهمة النائب بتكدير السلم العام، وإثارة الفزع بين العاملين بالمستشفى، ومخالفة قواعد مكافحة العدوى وقرارات وزيرة الصحة ومنظمة الصحة العالمية بشأن مكافحة فـيروس كورونا".

فيما اعتبرت النقابة أن نشر النائب فيديو الواقعة على صفحته في فيسبوك يعد محاولة للتشهير بالأطباء والتحريض ضدهم، موجهة الشكر لأفراد الطاقم الأبيض الذين أصروا على الحفاظ على كرامتهم وكرامة مرضاهم وخصوصيتهم التي قام النائب بانتهاكها، بحسب تعبيرها.

كلمات دالة:
  • مصر،
  • النائب العام المصري،
  • مستشفى
طباعة Email
تعليقات

تعليقات