نائبة تونسية مناهضة لـ «الإخوان» مهددة بالاغتيال

طالب البرلمان التونسي، الجهات الأمنية في البلاد، أمس، بتوفير حماية خاصة لرئيسة الحزب الدستوري الحر المعارض، عبير موسى، بعد تلقيها تهديدات إرهابية. ودعا البرلمان في «بيان»، السلطات، إلى فتح تحقيق في التهديدات، التي طالت رئيسة لجنة الطاقة، عبير موسى، والعمل على ضمان سلامتها.

وفي 3 مايو الجاري، اتهمت عبير موسى، حركة النهضة الإخوانية، بالتحضير لمخطط خطير، يقوم على إشاعة الفوضى والعنف والفتنة، وإيهام الرأي العام بتورط حزبها في ذلك. وكانت موسى أعلنت تلقيها تهديدات إرهابية.

وهذه ليست المرة الأولى، التي يتلقى أحد أعضاء مجلس النواب التونسي تهديدات بالقتل، فقد سبق وحمّل النائب عن حركة الشعب القومية، هيكل المكي، مسؤولية سلامته لزعيم تنظيم الإخوان، راشد الغنوشي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات