الجزائر: سنتعايش عدة أشهر أخرى مع «كورونا»

قال وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفیات في الجزائر عبد الرحمان بن بوزيد، الیوم الأربعاء، إن الوضع مقلق بخصوص ارتفاع الإصابات بفيروس «كورونا»، ومن الضروري التعايش مع الفيروس الذي سيستمر لشهور أخرى.

وأشار في تصريح للإذاعة الجزائرية إلى أن الوضع متحكم فیه ويتجلى ذلك من خلال انخفاض عدد الوفیات وھذا يدل على أن العلاج المطبق فعال وأعطى نتائج جیدة، ونوه بأن التحكم في «كورونا» يقاس بتراجع عدد الوفیات ولیس بزيادة عدد الحالات المؤكدة.

وتمنى الوزير أن يتم الإعلان عن إجبارية وضع واستعمال الكمامات، بقوله «شخصیاً أرجو أن تصبح الكمامة كحزام الأمان في السیارة يدفع من لا يضعھا غرامة»، مؤكداً أن ھناك عدة أشھر ما زالت للتعايش مع الوباء، وما زالت الفترة طويلة للقضاء على الفیروس، بقوله: «لا نعلم إن كانت ھناك موجة ثانیة وأن الخبراء في العالم لا يعلمون بھذا أيضاً».

كما أكد الوزير أن اللجنة العلمیة المتابعة لوضعیة تفشي وباء «كورونا» في الجزائر تقدم كل الأرقام ولیس لديھا ما تخفیه، مشیراً إلى أننا سنعیش عدة أشھر أخرى مع الفیروس والوضعیة ستطول.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات