رئيس الوزراء الأردني يكشف آلية تعامل بلاده مع كورونا

أكد رئيس الوزراء الأردني عمر الرزاز أن مرحلة الاستجابة الفورية للتعامل مع وباء كورونا شكلت الحظر المبكر، وتطوير آليّات الفحص العشوائي، وتطوير آليّات الحجر الصحّي والعلاج.

وقال الرزاز: "درسنا ٣ مسارات عالميّة للتعامل مع الوباء، واخترنا منها الاعتماد على المسار الثالث الذي يشهد عدداً قليلاً من الإصابات مقابل إجراءات مشدّدة".

وشدد على أن تعامل الأردن مع وباء كورونا منذ مرحلته الأولى الاستجابة الفورية وبتوجيهات ملكية بعدم التأخر في اتخاذ أي شيء يتعلق بصحة الأردنيين ثم مرحلة التكافل التي نحن بصددها الآن والثالثة المتعلقة بالتعافي، مضيفاً أن مرحلة التكيّف والتكافل شملت التعليم عن بُعد، والعمل عن بُعد، والفتح التدريجي للقطاعات والتخفيف من الغلق.

وأضاف: بدأنا مبكّراً بفرض الحظر وتطبيق الإجراءات الصارمة، الأمر الذي أسهم في الانحسار الحقيقي للمرض ولكن علينا التأكيد على الحرص والوقاية، وإن المرحلة الثالثة هي مرحلة التعافي نسعى من خلالها إلى تأسيس صندوق استثماري بالتعاون ما بين البنك المركزي والبنوك والقطاع الخاص ومساهمة من الحكومة.

 

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات