السيسي يهنئ المصريين بذكرى انتصار العاشر من رمضان

مقتل 126 إرهابياً بعمليات نوعية في سيناء

أعلن الجيش المصري أمس تصفية 126 إرهابياً خلال مداهمات في سيناء.

وقال الناطق باسم القوات المسلحة المصرية تامر الرفاعي ، إن الجيش نفذ 22 مداهمة و16 عملية نوعية في سيناء، أسفرت عن مقتل 126 إرهابيا عثر بحوزتهم على عدد من الأسلحة مختلفة الأعيرة وأحزمة ناسفة معدة للتفجير بشمال ووسط سيناء.

وقال إن القوات الجوية قامت باستهداف وتدمير 228 مخبأ وملجأ تستخدمها العناصر الإرهابية، بالإضافة إلى تدمير 116 عربة دفع رباعى، منها 34 عربة على الاتجاه الاستراتيجي الشمالي الشرقي، و62 على الاتجاه الاستراتيجي الغربي، و20 على الاتجاه الاستراتيجي الجنوبي.

وأكد الناطق العسكري اكتشاف وتفجير 630 عبوة ناسفة تم زراعتها لاستهداف قوات الجيش على طرق التحرك بمناطق العمليات، كما تم تفجير 8 فتحات أنفاق، فضلاً عن تدمير 56 سيارة و226 دراجة نارية بدون لوحات معدنية تستخدمها العناصر الإرهابية. وأشار إلى القبض على 266 فردا من العناصر الإجرامية والمطلوبين جنائياً والمشتبه بهم كاشفاً عن مقتل وجرح 4 ضباط و3 ضباط صف و8 جنود خلال المواجهات مع الإرهابيين.

وجاء بيان الناطق العسكري بعد ساعات من إعلان الداخلية المصرية مقتل 18 إرهابيا عثر بحوزتهم على 13 قطعة سلاح آلى و3 عبوات معدة للتفجير وحزامين ناسفين بمحيط مدينة بئر العبد شمال سيناء.

استهداف

وقالت الوزارة في بيان إنه في إطار توافر معلومات لقطاع الأمن الوطني حول اتخاذ مجموعة من العناصر الإرهابية أحد المنازل بمحيط مدينة بئر العبد شمال سيناء وكراً و مرتكزاً للإنطلاق لتنفيذ عملياتهم العدائية تم استهداف منطقة اختبائها و تبادل إطلاق النيران معها ما أدى إلى مقتل 18 عنصرا.

يأتي هذا تزامناً مع ذكرى انتصارات العاشر من رمضان حيث أكد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، أن ذكرى انتصار العاشر من رمضان أحد أعظم أيام مصر في تاريخها الحديث.

انتصار أعظم

وقال الرئيس السيسي عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، أمس: «يهل علينا اليوم ذكرى انتصار العاشر من رمضان، أحد أعظم أيام مصر في تاريخها الحديث والذي صنعته العسكرية المصرية ليبقى ذكراه خالدة في وجداننا جميعًا، ليس فقط لأنه يوم العزة والكرامة، بل لأنه جسد قدرة المصريين على قهر المستحيل بدقة التخطيط، وبجسارة التنفيذ ليصبح ذلك اليوم نموذجًا ملهمًا ومنهج عمل للعبور إلى المستقبل».

وحلت أمس الذكرى الـ47 لانتصار العاشر من رمضان، الموافق السادس من أكتوبر عام 1973، والذي يمثل الانتصار الأعظم في تاريخ مصر، التي لم تكن مجرد حرب عابرة في تاريخ العسكرية المصرية، بل كانت حدثاً فريداً من نوعه أثار العالم أجمع، حيث شهد هذا اليوم أكبر الانتصارات المصرية والعربية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات