مصر..إحالة جرائم التجمهر لمحاكم أمن الدولة

أصدر رئيس الوزراء المصري الدكتور مصطفى مدبولي قراراً بإحالة جرائم التجمهر والبلطجة لمحاكم أمن الدولة.. وحظر التجوال بعدد من مناطق شمال سيناء اعتباراً من اليوم حتى انتهاء مد حالة الطوارئ بموجب قرار رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي.

نشرت الجريدة الرسمية، قرار رئيس الوزراء، بحظر التجوال في عدد من مناطق بشمال سيناء في المنطقة المحددة شرقاً من تل رفح ماراً بخط الحدود الدولية وحتى العوجة غرباً من غرب العريش وحتى جبل الحلال، وشمالاً من غرب العريش ماراً بساحل البحر وحتى خط الحدود الدولية في رفح، وجنوبا من جبل الحلال وحتى العوجة على خط الحدود الدولية.

وتضمن القرار أن تكون توقيتات حظر التجوال من السابعة مساء وحتى الساعة السادسة من صباح اليوم التالي، عدا مدينة العريش والطريق الدولي من كمين الميدان وحتى الدخول لمدينة العريش من الغرب، ليكون من الساعة الواحدة صباحا وحتى الساعة الخامسة من صباح نفس اليوم.

ويعمل بالقرار اعتباراً من الساعة الواحدة من صباح اليوم الثلاثاء الموافق 28 أبريل الجاري وحتى انتهاء مد حالة الطوارئ بموجب قرار رئيس الجمهورية.

كما أصدر الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء، قرارا بإحالة بعض الجرائم من النيابة العامة إلى محاكم أمن الدولة طوارئ.

وتضمنت هذه الجرائم وفقا لما نشر بالجريدة الرسمية، جرائم التجمهر وتعطيل المواصلات والترويع والتخويف والمساس بالطمأنينة «البلطجة» والجرائم الخاصة بشئون التموين وجرائم الأسلحة والذخائر.

وكان الرئيس عبد الفتاح السيسي، اصدر أول من أمس القرار رقم 168 لسنة 2020 بإعلان حالة الطوارئ في جميع أنحاء البلاد لمدة ثلاثة أشهر اعتبارًا من الساعة الواحدة من صباح اليوم الثلاثاء، الموافق 28 أبريل 2020.

نشر القرار في الجريدة الرسمية، بعد أخذ رأي مجلس الوزراء، ونظراً للظروف الأمنية والصحية الخطيرة التي تمر بها البلاد.

وتنص المواد علي أن تتولي القوات المسلحة وهيئة الشرطة اتخاذ ما يلزم لمواجهة اخطار الإرهاب وتمويله، وحفظ الأمن بجميع أنحاء البلاد، وحماية الممتلكات العامة والخاصة، وحفظ أرواح المواطنين.

وتنص المادة الرابعة من القرار، على أن يعاقب بالسجن كل من يخالف الأوامر الصادرة من رئيس الجمهورية بالتطبيق لأحكام القانون رقم 162 لسنة 1958 المشار إليه.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات