تفاؤل بهزيمة كورونا في الأردن بفضل حظر التجوّل

قال مسؤول أردني اليوم، السبت، إن حظر التجول يؤتي ثماره بوقف انتشار فيروس «كورونا» المستجد في عموم البلاد، حيث لم تسجل أي إصابات الجمعة، لأول مرة منذ أسابيع، ما أشاع جوّاً من التفاؤل بهزيمة الوباء.

وقال مدير عمليات خلية أزمة «كورونا» في المملكة، العميد الركن مازن الفراية، إن «الالتزام بحظر التجول الشامل كبير جداً، ونتائج فحوصات الأمس، كانت صفر إصابة، حيث أجرينا 1570 فحصاً خلال يوم واحد». وأضاف الفراية في تصريحات لقناة «المملكة» الرسمية، إن «التزام المواطن أوقف حركة الوباء وتمدّده، وهذا هو المبتغى والغاية».

وأمرت السلطات الأردنية، مواطنيها بالبقاء في منازلهم لمدة 48 ساعة، بدءاً من منتصف ليل الخميس إلى الجمعة، مع تطبيق إجراءات صارمة لاحتواء فيروس «كورونا» المستجد. وأوضحت أنها ستسمح لهم بالتسوق من المحال والصيدليات القريبة من منازلهم، اعتباراً من الساعة العاشرة من صباح الأحد، وحتى الساعة السادسة مساء.

وقال العاهل الأردني، الملك عبدالله الثاني، في كلمة متلفزة، وجهها للشعب الأردني مساء الجمعة «قريباً، ستقام الصلوات في المساجد والكنائس، وستعود الحياة للشوارع والأسواق، وسيعود العمال إلى مصانعهم، والموظفون إلى مؤسساتهم، وسنرى أبناءنا وبناتنا الطلبة يخرجون كل صباح إلى مدارسهم وجامعاتهم».

وأضاف: «قريباً، كل هذا سيتحقق... شدة وبتزول إن شاء الله».
بلغ إجمالي عدد الإصابات المؤكدة في الأردن حتى مساء الجمعة، 372 حالة، من ضمنها 170 حالة شفيت وغادرت المستشفى، وسبع حالات وفاة.

وقررت الحكومة الأردنية في 18 الشهر الماضي، تعطيل عمل الوزارات والدوائر والمؤسسات والمدارس حتى منتصف أبريل، ثم فرضت في 21 من الشهر ذاته، حظر تجول شاملاً.

وخفف الحظر لاحقاً، فسمح لبعض القطاعات الحيوية بالعمل ضمن شروط وساعات محددة، كما سمح للمواطنين بالخروج سيراً، للتبضع من البقالات والمحال القريبة من مكان سكنهم، وفي ساعات محددة.

كلمات دالة:
  • الأردن،
  • حظر التجول،
  • فيروس كورونا ،
  • تفاؤل،
  • المملكة
طباعة Email
تعليقات

تعليقات