الإمارات ترحّب بإعلان التحالف وقف النار في اليمن

وصفت الإمارات، قرار التحالف، بقيادة المملكة العربية السعودية، بوقف إطلاق النار في اليمن، ولمدة أسبوعين، بأنه قرار حكيم ومسؤول، ومهم، ولا بد من البناء عليه إنسانياً وسياسياً، في وقت دعت قيادة القوات المشتركة، كافة الوحدات القتالية، الالتزام بوقف إطلاق النار، والامتناع عن أي عمل عسكري، إلا ما كان في إطار الدفاع عن النفس.

وقال معالي الدكتور أنور قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية، إن قرار التحالف، بقيادة المملكة العربية السعودية الشقيقة، بوقف إطلاق النار في اليمن، ولمدة أسبوعين، قرار حكيم ومسؤول. وذكر معاليه في تغريدة على حسابه بموقع «تويتر»، أنه مع الدعوات المتكررة للحل السياسي، تبرز المخاوف من وصول فيروس «كورونا»، ليعقد الأزمة الإنسانية المستمرة، وتابع: «قرار مهم، لا بد من البناء عليه إنسانياً وسياسياً».

وقف إطلاق النار

في الأثناء، بدأ في منتصف نهار أمس، سريان وقف إطلاق النار في اليمن، والذي أعلنه التحالف، ورحبت به الحكومة الشرعية، بعد أن شهدت الجبهات معارك عنيفة، سبقت بدء سريان الهدنة، كانت أعنفها في مديرية حرض بمحافظة حجة غربي البلاد.

وذكرت مصادر عسكرية في مأرب والبيضاء لـ «البيان»، أن قيادة القوات المشتركة، عممت على كافة الوحدات القتالية، الالتزام بوقف إطلاق النار، ابتداء من الساعة الثانية عشرة منتصف نهار الخميس، والامتناع عن أي عمل عسكري، إلا ما كان في إطار الدفاع عن النفس.

وبينما أعلنت الحكومة استجابتها لقرار التحالف وقف إطلاق النار، مؤكدة أن سلامة اليمنيين ومصلحتهم، تقع على رأس قائمة أولويات الشرعية، رفضت قيادات في الميليشيا، الترحيب بالإعلان الصادر عن التحالف، كما تجاهلت دعوة الأمين العام للأمم المتحدة، بالاستجابة لما صدر عن التحالف، وإعلان وقف فوري لإطلاق النار، والدخول مباشرة في محادثات الحل السياسي.

ترحيب

ورحب الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، بإعلان التحالف إطلاق النار من جانب واحد، لتوحيد جهود مواجهة فيروس «كورونا»، وإتاحة المجال لإجراء حوار سياسي بين الأطراف اليمنية.

كما رحب الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور نايف فلاح مبارك الحجرف، بالوقف الاحادي لاطلاق النار، وأعرب عن أمله في أن يُسهم هذا الإعلان في تهيئة الظروف الملائمة لتنفيذ دعوة المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة لليمن لعقد اجتماع بين الحكومة الشرعية والحوثيين. ودعا الحوثيين للاستجابة بإيقاف إطلاق نار بصورة دائمة وتكثيف الجهود لمواجهة هذا الوباء ومنع انتشاره في اليمن، والانخراط مع المبعوث الأممي لإنهاء الصراع والتوصل إلى حل سياسي.

من جهتها، طالبت جامعة الدول العربية في بيان الحوثيين بالتجاوب مع مبادرة المملكة العربية. وأشاد أمين عام الجامعة أحمد أبو الغيط بالمبادرة السعودية، وطالب الطرف الحوثي باظهار الالتزام والتجاوب معها.

وقال وزير الخارجية مايك بومبيو، في بيان، إن «الإعلان رد بناء على دعوة الأمين العام للأمم المتحدة للأطراف للتركيز على مكافحة جائحة كوفيد- 19». وقال «نحض الحوثيين على الاستجابة بالمثل لمبادرة التحالف».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات