مقتل طفلة و6 سجينات في قصف حوثي لسجن بتعز

قتلت ست سجينات يمنيات وطفلة كانت تزور والدتها إثر قصف استهدف سجن النساء في مدينة تعز اليمنية، في هجوم نسب إلى الحوثيين، بحسب ما أعلنت الحكومة الشرعية اليمنية ومنظمات دولية اليوم الإثنين. وذكرت وكالة سبأ للأنباء التابعة للحكومة اليمنية، أن ميليشيا الحوثي استهدفت قسم النساء في السجن المركزي في تعز بقذائف. وبحسب الحكومة فإن الهجوم أسفر عن مقتل «ست من النزيلات، بينهن طفلة كانت في زيارة لوالدتها التي قتلت أيضاً».

وكتبت منظمة أطباء بلا حدود في تغريدة على تويتر «استلم مستشفى الثورة العام الذي تدعمه منظمة أطباء بلا حدود في مدينة تعز جثثاً لست نساء وطفلة كن قد قتلن في اعتداء على السجن المركزي في مدينة تعز». وأعربت اللجنة الدولية للصليب الأحمر في تغريدة عن أسفها للهجوم «الذي خلف قتلى وجرحى من النساء والأطفال. السجون والسجناء محميون بموجب القانون الدولي الإنساني ولا يجوز استهدافه، نحن في تواصل مع السلطات المختصة لتقييم الوضع الإنساني».

وتخضع المدينة التي تحيط بها الجبال ويسكنها نحو 600 ألف شخص، لسيطرة القوات الحكومية، لكن المتمردين يحاصرونها منذ سنوات، وقصفوها بشكل متكرر.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات