«كورونا» يفاقم متاعب الليبيين

يواجه الليبيون فيروس كورونا بكثير من الخوف من أن يفاقم وصوله الأزمات التي تواجهها البلاد أمنياً واقتصادياً وسياسياً وخدمياً، بعد أن ظهرت بؤر للفيروس المستجد في عدد من دول الجوار كمصر وتونس والجزائر.

وأكد مندوب منطقة طبرق العسكرية، رمضان رجب، أن طبرق العسكرية نشرت منذ 3 أيام جنوداً في 15 موقعاً على الحدود الليبية المصرية الممتدة من الجغبوب إلى امساعد، مشيراً إلى أن هذه القوات منعت بالاشتراك مع الجانب المصري عبور العشرات من المهاجرين غير الشرعيين القاصدين ليبيا.

جاء ذلك خلال اجتماع طارئ انعقد، أمس، بمقر بلدية طبرق لتدارس خطر فيروس كورونا المستجد بحضور كل من رئيس اللجنة التسييرية طبرق ورؤساء بلديات امساعد وبئر لشهب ومدير عام مركز طبرق الطبي ومراقب الخدمات الصحية ورئيس فرع جهاز مكافحة الهجرة ومدير أمن طبرق ومندوب منطقة طبرق العسكرية.

وناقش الحضور خلال الاجتماع الاستعدادات اللازمة للتصدي لفيروس «كورونا»، مطالبين وزارة الصحة بتوفير كل الأجهزة ومعدات الوقاية، وتوفير الكاميرات الحرارية في المنافذ وخاصة منفذ امساعد.

وأكد عمداء البلديات، ضرورة توفير مقر للحجر الصحي يكون خارج النطاق العمراني، مشددين على متابعة المهاجرين غير الشرعيين ونقلهم للأمراض بدون مراقبة. (تونس- بنغازي- البيان)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات