رصد خروقات حوثية للهدنة الأممية في الحديدة

الشرعية تحرّر مناطق في الجوف ومأرب

قوات الشرعية على خطوط المواجهة مع الميليشيا في مأرب | أرشيفية

حرّر الجيش الوطني اليمني، وبإسناد من التحالف العربي، منطقة اليتمة في مديرية خب والشعف كبرى مديريات محافظة الجوف، وقتلت العشرات من عناصر ميليشيا الحوثي.

وقالت مصادر عسكرية لـ«البيان»، إنّ قوات الجيش اليمني وبإسناد من مروحيات الأباتشي، نفذت هجوماً مضاداً على الميليشيا التي سيطرت على المنطقة ومواقع أخرى في المديرية الواقعة على الحدود مع المملكة العربية السعودية، وتمكّنت من استعادة كامل المنطقة وأجزاء من منطقة المهاشمة وبمساحة تقدر بـ 30 كيلومتراً.

ووفق المصادر، فقد حرّرت قوات الجيش الوطني، عدداً من المواقع في وادي المهاشمة وجبال السليلة، مشيرة إلى أنّ أكثر من 120 من عناصر الميليشيا لقوا مصرعهم خلال المواجهات، فضلاً عن سقوط عدد كبير من الجرحى في صفوفهم، وأسر العشرات وغنم كميات كبيرة من الأسلحة.

على صعيد متصل، طهرت قوات الجيش اليمني، معسكر الخنجر وعرق أبوداعر، وفتحت الطريق البري الذي يربط منطقة اليتمة بمحافظة مأرب. وأكّدت مصادر حكومية، أنّ قوات الجيش تقدّمت وسيطرت على مواقع جديدة في جبهتي السليلة والمهاشمة بإسناد مروحيات الأباتشي، وذلك بعد تحرير منطقة اليتمة بالكامل. وفرّت عناصر الميليشيا نحو الغرب فيما استمرت قوات الجيش الوطني في مطاردتهم.

مطالب دولية

إلى ذلك، أكدت اللجنة الدولية للصليب الأحمر الدولي، أنّ تصعيد ميليشيا الحوثي، أعاقت الجهود المبذولة لمساعدة المرضى والمحتاجين. ولم تتمكن سيارة الإسعاف من إجراء عملية إجلاء طبي، بسبب عدم توفر إمكانية الوصول الآمن، فيما لم تتمكن اللجنة الدولية من تزويد مستشفى الجوف العام بالإمدادات الجراحية والطبية، ما أدى إلى نزوح عشرات الآلاف من ديارهم.

وأشارت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، إلى أنّ ما يجري أمر مقلق للغاية في بلد تعمل فيه نصف المرافق الصحية فقط. وطالبت اللجنة، بضمان توفير إمكانية الوصول الآمن للعاملين الصحيين باعتباره أمراً ضرورياً للغاية، مضيفة: «يجب أن تظل المرافق الطبية مفتوحة وألّا تستهدف أبداً أثناء العمليات العسكرية، يجب حماية الموظفين الطبيين وسيارات الإسعاف والمرافق الصحية».

في الأثناء، رصدت غرفة عمليات ضباط الارتباط المشتركة المنبثقة عن لجنة تنسيق إعادة الانتشار في الحديدة، خرقاً صارخاً للهدنة الأممية من قبل ميليشيا الحوثي خلال الساعات الماضية.

وأفاد الإعلام العسكري للقوات المشتركة، أن نقطة الرقابة المتمركزة في كيلو 16 شرق مدينة الحديدة، أبلغت غرفة عمليات ضباط الارتباط في السفينة الأممية، عن قيام الميليشيا باستحداث نفق قرب نقطة الرقابة. ولفت إلى أن الميليشيا تقوم بحفر النفق في وضح النهار، وذلك في ظل صمت اللجنة الأممية عن خروقاتها المتصاعدة للهدنة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات