السعودية تتخذ إجراءات وقائية لمنع انتقال «كورونا»

السلطات السعودية تتخذ إجراءات استثنائية لمنع دخول الفيروس | أ.ب

أعلنت السعودية اتخاذ عدة إجراءات وقائية واحترازية، منعاً لانتقال عدوى فيروس كورونا المستجد، حرصاً على حماية المواطنين والمقيمين وضمان سلامتهم.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية، أنّ قرارات الحكومة السعودية، تنص على قصر الدخول إلى المملكة مؤقتاً للقادمين من الإمارات، والكويت، والبحرين، على المنافذ الجوية في مطار الملك خالد بالرياض، ومطار الملك عبدالعزيز بجدة، ومطار الملك فهد بالدمام، وأن يكون المرور عبر المنافذ البرية بين السعودية وهذة الدول للشاحنات التجارية فقط، على أن تتخذ وزارة الصحة جميع الإجراءات الاحترازية اللازمة في المطارات المشار إليها، وكذلك حيال سائقي تلك الشاحنات ومرافقيهم في المنافذ البرية، حيث يبدأ تطبيق هذه الإجراءات فوراً.

وأكدت القرارات، أنّه وعلى من يرغب في القدوم إلى السعودية بموجب تأشيرة جديدة أو تأشيرة سارية المفعول، من أي دولة ظهر فيها خطر انتشار الفيروس، وفق القائمة المعتمدة من الجهات الصحية المختصة في المملكة، أن يقدم شهادة مخبرية PCR تثبت خلوه من الإصابة بالفيروس، ويسري ذلك على من أقام في تلك الدول خلال الـ 14 يوماً السابقة لدخوله المملكة، داعية جميع الناقلين الجويين، التأكد من سلامة الشهادة المخبرية، وأنها حديثة وصادرة خلال الأربع والعشرين ساعة السابقة لصعود المسافر إلى الطائرة. وأوضحت القرارات، أنّ سفارات المملكة في الدول التي ظهر فيها خطر انتشار الفيروس، ستقوم بتحديد مختبرات محددة معتمدة من المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها.

وأكت القرارات، أنّه يستثنى من الإجراءات السابقة، الحالات الإنسانية والاجتماعية، بناء على ما تراه وزارة الداخلية ووزارة الصحة.

إلى ذلك، أعادت المملكة العربية السعودية، أمس، فتح صحن الكعبة، عقب إغلاقه مؤقتاً لمنع انتشار الفيروس.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات