السلطة الفلسطينية تعلن حالة الطوارئ

أصدر الرئيس الفلسطيني محمود عباس مرسوماً رئاسياً بإعلان حالة الطوارئ للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

وأعلن رئيس الوزراء محمد اشتيه تعطيل المدارس والجامعات، وإلغاء كافة الحجوزات للسياح في الفنادق وإلغاء كافة المؤتمرات في فلسطين، حسبما ذكرت وكالة أنباء «معا» الفلسطينية. كما يدرس رئيس الوزراء إغلاق المعابر والحدود.

وتأتي هذه الخطوة بعد أن أعلنت وزيرة الصحة الفلسطينية مي الكيلة ثبوت إصابة سبعة فلسطينيين بفيروس كورونا في الضفة الغربية. وأعلنت الكيلة خلال مؤتمر صحافي عقدته في بيت لحم أن الإصابات تم اكتشافها في بيت لحم، وهم الآن قيد العلاج في الحجر الصحي. وذكرت أن المصابين هم عاملون في فندق تم على ما يبدو انتقال العدوى إليهم من وفد يوناني زار بيت لحم نهاية الشهر الماضي.

وأعلنت وزارة الصحة تحويل الفندق الذي اكتشفت فيه الإصابات إلى مركز للحجر الصحي، والتعامل مع الوفود الأجنبية المتواجدة حالياً في بيت لحم وفق توصيات منظمة الصحة العالمية.

وبدت ساحة المهد في مدينة بيت لحم شبه خالية بعد أن أغلقت أبواب الكنيسة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات