الرياض: سياستنا ثابتة تجاه فلسطين

أكدت المملكة العربية السعودية أنها تقف مع فلسطين بقوة مؤكدة أن سياستها حول القضية الفلسطينية ثابتة. وقال وزير الخارجية السعودي، الأمير فيصل بن فرحان آل سعود في تصريحات لـ«العربية»، إن المملكة تقف مع فلسطين بقوة ولا علاقة لنا بإسرائيل.

مؤكداً أن سياسة السعودية حول القضية الفلسطينية ثابتة. وأضاف أنه ليس صحيحاً أن هناك خططاً لعقد لقاء سعودي إسرائيلي، لافتاً إلى أن علاقات الدول العربية مع إسرائيل مشروطة بحل يتفق عليه الطرفان.

وأكد الوزير السعودي ترحيب المملكة بأي محاولة لحل القضية الفلسطينية. وفيما يخص الملف الإيراني، قال الأمير فيصل بن فرحان إن إيران عدو للجميع. وأضاف أن السودان دولة ذات سيادة تقيم مصلحتها بنفسها. على صعيد آخر، دعت منظمة التعاون الإسلامي أمس الأمم المتحدة إلى تنفيذ قراراتها بوقف الشركات العاملة في مستوطنات إسرائيل المقامة في الأراضي الفلسطينية المحتلة وتعزيز آلية المحاسبة تجاه الانتهاكات.

ورحبت التعاون الإسلامي بـالتقرير الذي أصدرته مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان حول إعداد قاعدة بيانات عن الشركات التجارية التي تقوم بنشاطات تتعلق بالمستوطنات الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية المحتلة، وعدته خطوة مهمة تسهم في حماية حقوق الشعب الفلسطيني وتعزيز الالتزام بمبادئ القانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة.

في السياق، كشف مسؤولون فلسطينيون عن تحركات لاستغلال نشر المفوضية السامية لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة قائمة الشركات العاملة في مستوطنات إسرائيل المقامة في الأراضي الفلسطينية.

وأعلن أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير صائب عريقات، أن فلسطين ستبادر الاثنين المقبل، بتسليم رسائل رسمية للدول التي تنتمي إليها الشركات العاملة في المستوطنات، الواردة في القائمة الأممية.

وذكر عريقات، بحسب ما نقلت عنه وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية، أن الرسائل ستطالب بإغلاق مقار الشركات وفروعها وإنهاء أنشطتها التجارية والاستثمارية في المستوطنات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات