السودان يطيح بخلية إرهابية إخوانية خططت لتفجيرات

أعلنت النيابة العامة السودانية اكتشاف «خلية إرهابية» تابعة لتنظيم الإخوان الإرهابي في مصر، وقالت إنها كانت تخطط لاعتداءات في البلاد.

وأوضح مكتب النائب العام السوداني أن وكيل نيابة في إحدى ضواحي العاصمة الخرطوم سجل دعوى ضد عنصر في «خلية إرهابية كانت تخطط لتنفيذ تفجيرات» في مدن سودانية. وذكر المصدر في تصريح خطي: «وجه وكيل أعلى نيابة الحاج يوسف (شرق الخرطوم) مولانا معتصم محمود بقيد دعوى جنائية بموجب المواد 165 القانون الجنائي السوداني والمادة 26 أسلحة وذخائر والمادة 6/5 مكافحة الإرهاب في مواجهة عناصر الخلية الإرهابية».

وأضاف التصريح: «حسب اعتراف المتهم، إن الشبكة تتبع لجماعة الإخوان المسلمين المصرية». وتم استصدار أوامر قضائية للقبض على باقي أفراد الخلية.

وبحسب البيان الصحافي «أقر المتهم بتلقيه تدريباً على صناعة وتركيب المتفجرات وأنه تم إرساله وبقية أعضاء الشبكة عن طريق التهريب (قبل أشهر إلى السودان..) وأن الهدف من الشبكة كان تنفيذ عمليات تفجيرية داخل السودان».

إلى ذلك، أعلنت وزارة العدل السودانية، أنّها وقعت اتفاقاً مع أسر ضحايا حادثة تفجير المدمرة «كول»، التي تعرضت لهجوم قبالة ميناء عدن اليمني عام 2000. وذكرت وزارة العدل في بيانها الذي نشرته وكالة الأنباء السودانية «سونا»، أنه في إطار جهود حكومة السودان الانتقالية لإزالة اسم السودان من القائمة الأمريكية الخاصة بالدول الراعية للإرهاب، تم التوقيع بتاريخ 7 فبراير على اتفاق تسوية مع أسر وضحايا حادثة تفجير المدمرة الأمريكية كول في عام 2000، والتي لا تزال إجراءات التقاضي فيها ضد السودان مستمرة أمام المحاكم الأمريكية».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات