اجتماع جدة: رفض إسلامي لصفقة القرن

الإمارات تجدّد دعمها التاريخي لحقوق الشعب الفلسطيني

جدّدت دولة الإمارات دعمها للقضية الفلسطينية والحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني. وشارك معالي الدكتور أنور قرقاش، وزير الدولة للشؤون الخارجية، في الاجتماع الطارئ لوزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي بجدة، أمس، الذي أصدر المجتمعون في ختامه بياناً برفض صفقة القرن الأمريكية بالإجماع.

وكتب معالي الدكتور قرقاش عبر حسابه في «تويتر»: «في الاجتماع الطارئ لوزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي بجدة، نجدّد دعم الإمارات التاريخي والمستمر للقضية الفلسطينية وللحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني».

ورفض المجتمعون في جدة خطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للسلام في الشرق الأوسط، معتبرين أنها «متحيزة وتتبنى الرواية الإسرائيلية» للنزاع، ودعت المنظمة أعضاءها إلى عدم التعامل مع الخطة أو التعاون مع الإدارة الأمريكية لتنفيذها.

وقالت المنظمة التي تضم 57 دولة، في بيان صدر بالإنجليزية عقب اجتماع طارئ لوزراء خارجيتها، إنها «ترفض هذه الخطة الأمريكية الإسرائيلية، لأنها لا تلبي الحد الأدنى لتطلعات الشعب الفلسطيني وحقوقه المشروعة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات