العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    تركيا تسعى لفرض الإخوان على ليبيا

    قوة عسكرية في أحد حقول النفط | ارشيفية

    كشف المرصد السوري لحقوق الإنسان، عن ارتفاع عدد المرتزقة السوريين، الذين نقلتهم تركيا للقتال في ليبيا، ليبلغ 3660 مرتزقاً، في وقت فضحت لقطات مصورة، الدور التركي المشبوه في ليبيا، في محاولة لفرض حكم «الإخوان» على ليبيا، بحسب ما أكده رئيس البرلمان الليبي، عقيلة صالح.وقال المرصد، إن عدد المرتزقة السوريين الذين نقلوا إلى سوريا، بلغ 3660، في زيادة جديدة، تشير إلى إصرار تركيا على استمرار التدخل العسكري في ليبيا.

    من جهة أخرى، نشرت وسائل إعلام تابعة للحكومة السورية، وأخرى للمعارضة، مقطع فيديو لبعض المرتزقة التابعين لميليشيات سورية موالية لتركيا، داخل طائرة ركاب، أثناء توجهها إلى طرابلس.

    إلى ذلك، قال رئيس البرلمان الليبي، عقيلة صالح، إن المجتمع الدولي على يقين من فشل حكومة «السراج»، مضيفاً أن «تركيا جزء من المشكلة، وليست جزءاً من الحل في ليبيا». ونقلت قناة ليبيا على «تويتر»، عن صالح، تأكيده أنه يجب خروج ما سمّاها «العصابات» من العاصمة الليبية، لاستمرار وقف إطلاق النار.

    في الأثناء، استمرت ميليشيات طرابلس وتركيا في خرق الهدنة، وقامت القوات التركية بتركيب منظومة دفاع جوي أميركية في مطار معيتيقة. كما قامت بإنزال أسلحة ومدافع موجهة في ميناء مصراتة، وتواصل جلب المرتزقة السوريين إلى طرابلس. ووفق الناطق باسم الجيش الوطني الليبي، أحمد المسماري، قامت تركيا بتركيب منظومة دفاع جوي في مطار معيتيقة، وإنزال قوات «معادية» على الأراضي الليبية.

    طباعة Email