العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    مناورات في «المتوسط»

    نشر الجيش المصري، أمس، مقاطع فيديو للمناورات الحربية التي أطلق عليها اسم «قادر 2020»، وهي ثاني تدريب ضخم منذ بداية يناير الجاري في البحر المتوسط وشمالي البلاد.

    وشاركت في المناورات القوات البرية والبحرية والجوية المصرية، إضافة إلى قوات الدفاع الجوي والقوات الخاصة والمظليين. وأظهر الفيديو تدريبات عسكرية شاركت فيها قوات برية وبحرية جوية، كما بيّن لحظات إطلاق صواريخ من بوارج حربية في مياه البحر المتوسط. وشهدت المناورة تنفيذ عدد من الرميات بالذخيرة الحية.

    تدريب مشترك

    ووفق ما جاء في شريط الفيديو، الذي نشره الناطق العسكري بالقوات المسلحة المصرية، العقيد تامر الرفاعي، على حسابه الرسمي بموقع «تويتر»، فإن وحدات المنطقة الشمالية العسكرية، بالتعاون مع القوات البحرية وعناصر من القوات الخاصة نفذت المناورة «قادر 2020». واشتملت المناورة على عدد من الأنشطة القتالية على ساحل البحر المتوسط التي تنفَّذ على كل الاتجاهات الاستراتيجية براً وبحراً وجواً.

    ونفّذ تدريب مشترك لتأمين ساحل البحر المتوسط يحاكي صد إنزال بحري معاد بالتنسيق مع القوات البحرية والجوية وقوات حرس الحدود والقوات الخاصة، مع تنفيذ أعمال القيادة والسيطرة من مركز العمليات المتقدم بقاعدة محمد نجيب العسكرية على الساحل الشمالي. كما قامت القوات البحرية بتأمين الاتجاهات الاستراتيجية بالتعاون مع الأفرع الرئيسة للقوات المسلحة، ولا سيما تأمين المنشآت الحيوية بالبحر وبالمياه الإقليمية والاقتصادية.

    أنشطة قتالية

    ونفّذت العديد من الأنشطة القتالية في المرحلة الأولى والثانية، ومنها تنفيذ عملية برمائية على ساحل البحر المتوسط بالتعاون مع القوات الجوية وقوات الدفاع الجوي، وتنفيذ عدد من الرميات لعدد من الطوربيدات والفرقاطات وطائرات الهيل المحمولة بحراً، إضافة إلى وحدات مكافحة الغواصات.

    طباعة Email