العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    دير الزور.. قلق من التوترات الإقليمية

    كشفت مصادر مطلعة في محيط مدينة غرانيج بمحافظة دير الزور أن القوات الأمريكية تجري مناورات عسكرية برية مع قوات سوريا الديمقراطية «قسد»، في الوقت الذي تعزز الميليشيات الإيرانية من وجودها في البوكمال وغربي الفرات.

    وأضاف أن حالة من الاستنفار الأمريكي في القواعد شرق الفرات، وحركة عسكرية ملحوظة في اليومين الماضيين، في المقابل تكثف إيران من حركتها في غربي الفرات، وأجرت عدة تغييرات في مواقعها الأمنية بعد الضربة الأخيرة السبت الماضي.

    وبحسب مصادر إعلامية محلية فإن القوات الأمريكية استقدمت ثلاث بطاريات من الراجمة الشهيرة «هيوارز».

    وتسود المنطقة حالة من الخوف بين الأهالي في مناطق شرق الفرات، خشية وقوع مواجهة عسكرية بين الأمريكي والإيراني.

    ويقول حواس العلي لـ«البيان» وهو أحد الوجهاء في المنطقة؛ إنه في الوقت الذي عادت الأمور إلى طبيعتها في المناطق الشرقية والغربية من النهر، بدأت نذر مواجهة بين إيران وأمريكا على أراضي سوريا.

    وتتقاسم الميليشيات الإيرانية وقوات سوريا الديموقراطية مناطق دير الزور منذ عامين، حيت تنتشر الميليشيات الإيرانية والجيش السوري في غرب الفرات، بينما تسيطر قسد على شرق الفرات، وهي مناطق غنية بالنفط.

    طباعة Email