العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    إعلان التشكيل في الجزائر والشارع يرد بالتظاهر

    Ⅶ جزائريون يرفعون الأعلام الوطنية خلال تظاهرة في العاصمة | أ.ف.ب

    عيّن الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، أعضاء حكومته الأولى التي ضمّت 39 عضواً برئاسة الوزير الأول عبد العزيز جراد، وفق ما أعلنت الرئاسة. وتلا الناطق باسم الرئاسة بلعيد محند أوسعيد عبر التلفزيون الرسمي مباشرة على الهواء، أسماء أعضاء الحكومة.

    وتتألّف الحكومة الجديدة 39 عضواً، من بينهم سبعة وزراء منتدبين وأربعة كتّاب دولة، بينما تمثّلت المرأة الجزائرية بخمس وزيرات. وسبق لأكثر من ثلث الوزراء (11 من 28 وزيراً) وأن تولّوا حقائب وزارية في واحدة أو أكثر من حكومات الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة.

    واحتفظ عدد من أعضاء الحكومة الجديدة بالحقائب الوزارية التي كانوا يتولونها في حكومة نور الدين بدوي الذي عيّنه بوتفليقة وزيراً أول في 31 مارس قبل يومين من استقالته. ومن هؤلاء الوزراء صبري بوقدوم، وزير الخارجية الذي احتفظ بحقيبته شأنه في ذلك شأن وزير العدل بلقاسم زغماتي ووزير الطاقة محمد عرقاب.

    كما احتفظ بحقيبته الوزارية في الحكومة الجديدة كل من شريف عوماري وزير الفلاحة ويوسف بلمهدي وزير الشؤون الدينية والأوقاف.

    أمّا كمال بلجود فعيّن وزيراً أصيلاً للداخلية بعدما كان وزيراً للسكن في حكومة بدوي ثم تولّى في 19 ديسمبر حقيبة الداخلية بالتكليف بعد إقالة سلفه صلاح الدين دحمون.

    إلى ذلك، بدأ نحو مئتي شخص التظاهر في وسط العاصمة الجزائرية في يوم الجمعة الـ46 على التوالي. وتجمع أول المتظاهرين في أعلى شارع ديدوش مراد بوسط العاصمة، ثم ساروا على طوله نحو البريد المركزي قبل أن يعودوا أدراجهم. وفي كل مرة ينضم متظاهرون جدد حتى بلغوا نحو مئتين.

    طباعة Email