العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    الحبيب الجملي يعلن حكومة كفاءات أغلبهم من المستقلين

    أعلن رئيس الوزراء التونسي المكلف الحبيب الجملي، الخميس، أسماء وزراء حكومته المقترحين، مشيراً إلى أن أغلبهم كفاءات مستقلة. وقدّم الجملي تشكيلته، وغالبيتهم من غير المعروفين لدى الرأي العام خلال مؤتمر صحفي، في انتظار أن يحدد البرلمان لاحقاً جلسة عامة للمصادقة عليهم.

    وأعرب الجملي، في تصريحات صحفية، عن ثقته بموافقة البرلمان التونسي على تشكيلة الحكومة الجديدة. وأشار إلى أن الحكومة الجديدة تضم كفاءات مستقلة بعيداً عن أي انتماءات حزبية أو سياسية. بدورها، أعلنت الرئاسة التونسية عن توجيه مراسلة إلى البرلمان بقصد تنظيم جلسة للتصويت على الحكومة الجديدة المقترحة.

    وأفاد بيان من الرئاسة التونسية أنه «عملاً بأحكام الفصل التاسع والثمانين من الدستور، أمضى رئيس الجمهورية قيس سعيد رسالة موجهة إلى رئيس مجلس نواب الشعب، بعد أن تسلّم القائمة التي عرضها عليه الحبيب الجملي المكلف بتكوين الحكومة».

    ويمهد هذا عملياً لتحديد تاريخ لتنظيم جلسة عامة لمنح الثقة للحكومة التي كوّنها رئيس الحكومة المكلف الحبيب الجملي.

    وكان الجملي قدّم، في لقائه الرئيس قيس سعيد في القصر الرئاسي، حكومة تكنوقرط خالية من الوزراء المتحزبين، بعد فشل مفاوضاته مع الأحزاب السياسية.

    ومن بين الوزراء يخضع وزيرا الخارجية والدفاع وجوبا للتشاور بين رئيس الحكومة ورئيس الجمهورية بحسب الدستور. وقال الجملي إنه تم الاتفاق بشأنهما.

    وستوضع حكومة التكنوقراط موضع اختبار عند التصويت في البرلمان، لجهة أن رئيس الحكومة المكلف فشل في وقت سابق في مشاوراته مع الأحزاب في التوصل إلى توافق حول حكومة سياسية، بسبب مسائل خلافية والاشتراطات المسبقة حول حقائب وزارية بعينها.

    طباعة Email