العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    تخريب

    بلحاج وسيط أردوغان لنقل مرتزقة المعارضة السورية

    كشفت إذاعة «إر.إف.إي» الفرنسية أن الإرهابي الليبي المقيم في تركيا عبدالحكيم بلحاج هو وسيط الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لنقل مرتزقة المعارضة السورية إلى ليبيا.

    وقالت الإذاعة الفرنسية إن تركيا نقلت المرتزقة عبر الخطوط الجوية التي يمتلكها بلحاج، مشيرةً إلى أن أنقرة تهدف إلى إثارة الفوضى في ليبيا تمهيداً لغزوها.

    وأضافت: «بينما تزداد التقارير عن وجود مرتزقة سوريين أرسلتهم تركيا إلى ليبيا، ظهرت مقاطع فيديو، توثق وجود تلك الميليشيا في طرابلس، حيث إن الميليشيا الموالية لرئيس حكومة الوفاق الليبية بقيادة فايز السراج، تواجه أزمة في إحراز تقدم أمام قوات الجيش الليبي.

    وأشارت إلى أنه تم رصد تحركات مكثفة لمقاتلين قادمين من تركيا عبر مطار معيتيقة في رحلات غير مسلحة مسجلة.

    وفقاً لمصادر مختلفة تواصلت معها الإذاعة الفرنسية، فإن «شركة الخطوط الجوية الليبية وشركة طيران خاصة، يملكها الإرهابي عبدالحكيم بلحاج، قاما بنقل هؤلاء المقاتلين من تركيا إلى طرابلس».

    وأضافت «إر.إف.إي»، أن هدفهم هو مساعدة الميليشيات الإرهابية، الموالية لحكومة السراج، مشيرة إلى أنه «ما بين الجمعة والأحد، هبطت 4 طائرات في مطار معيتيقة، وأنزلت مقاتلين سوريين من الألوية الموالية لأنقرة».

    وفيما أنكرت حكومة السراج، الأحد الماضي، وجود المقاتلين السوريين في ليبيا، زاعمة أن الفيديو تم تصويره في الرقة بسوريا، إلا أن منظمة حقوقية وممثلي المجتمع المدني الليبي، أثبتوا صحة الفيديو وأنه تم تصويره في ليبيا بالقرب من معسكر«التكبالي» العسكري.

    طباعة Email