لقاء

وفد أممي يشدّد على أهمية إجراء الانتخابات الفلسطينية

شدّد وفد من الأمم المتحدة، أمس، على أهمية إجراء انتخابات فلسطينية عامة بعد انقطاع دام 13 عاماً. وبدأ الوفد الأممي لقاءات مع أطراف فلسطينية في رام الله، بغرض بحث الجهود الرامية لإجراء الانتخابات العامة وتوفير وسائل الدعم لها.

وأكد عضو اللجنة المركزية لحركة فتح المفوض العام للعلاقات الدولية روحي فتوح، لدى لقائه الوفد الأممي، على مساعي الحركة بقيادة الرئيس محمود عباس لعقد الانتخابات العامة في فلسطين. وقال فتوح وفق بيان، إن حركة فتح عازمة على خوض الانتخابات العامة وتذليل كل العقبات أمامها لتحقيق المصلحة الوطنية العليا، مضيفاً: «الانتخابات لن تعقد دون مشاركة أهلنا في القدس، وهذا يتم بتوافق كل الفصائل الفلسطينية، حيث تبدأ بالانتخابات التشريعية على مبدأ التمثيل النسبي، تتبعها الانتخابات الرئاسية».

وطلب قيادي فتح من الأمم المتحدة والعالم الضغط على إسرائيل للسماح بإجراء الانتخابات العامة في القدس، وتوفير كل وسائل الدعم لإجرائها، كما أكد أن تعطيل الانتخابات، سواء في القدس أو قطاع غزة أو الضفة الغربية سيؤدي إلى تعليق العملية الانتخابية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات