«الناتو»: ندعم العراق للحيلولة دون عودة تنظيم «داعش» مرة أخرى‏

أكد الأمين العام لحلف الشمال الأطلسي (الناتو) ينس ستولتنبرغ أن الحلف يساعد العراقيين للحيلولة دون ظهور تنظيم داعش مرة أخرى، والذي لا يزال يمثل خطراً رغم إحراز تقدم في القضاء عليه.

وجاءت تصريحات ستولتنبرغ، خلال كلمته، أمس، في جلسة نقاشية أقيمت في مركز «الناتو» بالكويت.

من جانبه، أشاد رئيس جهاز الأمن الوطني الكويتي الشيخ ثامر العلي، في كلمة مماثلة، بالجهود المتعددة لحلف الناتو في عمليات حفظ السلام وضمان الأمن والسلم الدوليين في مختلف أنحاء العالم، وهو الأمر الذي يؤكد السياسة الراسخة في الحلف والرامية لردع ومواجهة التحديات الأمنية المتعددة سواء العسكرية منها أو المتعلقة بالإرهاب والحرب السيبرانية.

وحذّر ستولتنبرغ، من أنّ المجموعة التي تضم أقوى دول العالم تواجه أكثر بيئة أمنية تعقيداً منذ نشأتها قبل 70 عاماً، داعياً إلى الاستعداد للرد على التهديدات.

وقال ستولتنبرغ: «في كل هذه السنوات، لم يختبر حلف الناتو بيئة أمنية أكثر تعقيداً من تلك التي يواجهها اليوم».

وتابع: «من أجل الحفاظ على أمننا، علينا أن نكون مستعدين للرد على التهديدات الصادرة من كل الجهات، براً وبحراً وجواً وفي الفضاء الخارجي، وكذلك من قِبل الدول والجماعات الأخرى».

يذكر أن مركز «الناتو» الإقليمي تم افتتاحه في الكويت في عام 2017، واستقبل المركز أكثر من ألف ضابط وخبير من الحلف، من أجل التدريب المشترك والتعاون وبناء القدرات. ويعمل المركز على تطوير إدارة الأزمات والأمن السيبراني وأمن الطاقة والأمن البحري والدفاع ضد التهديدات الكيميائية والبيولوجية والإشعاعية والنووية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات