احتجاج

أسير فلسطيني يواصل إضرابه لليوم الـ83 على التوالي

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينيين، أمس، بأن الأسير أحمد زهران يواصل إضرابه لليوم 83 على التوالي، احتجاجاً على اعتقاله الإداري، وهو يقبع بحالة صحية سيئة في مستشفى «كابلان» مكبّلاً بالسّرير، وفقد من وزنه أكثر من 30 كيلوغراماً. وأوضحت هيئة الأسرى عقب زيارة محاميها لزهران في المستشفى، أن سلطات الاحتلال لم تقترح حلولاً جدّية على الأسير زهران لإنهاء قضيته، علماً أنها كانت قد نقلته إلى المستشفى بعد تعرّضه لتدهور خطير على وضعه الصّحي، وتوقفه عن تناول الماء، وسقوطه أرضاً بسبب ضعف حالته، قبل أيام عدة.

وأشارت هيئة الأسرى إلى أن الأسير زهران كان قد شرع بالإضراب المفتوح عن الطعام بعد نكث الاحتلال بوعده بإنهاء اعتقاله الإداري في إضرابه السابق، الذي استمر 39 يوماً، وانتهى في يوليو الماضي.

يشار إلى أن الأسير أحمد زهران (42 عاماً)، من بلدة دير أبو مشعل قضاء رام الله، وكان قد أمضى ما مجموعه 15 عاماً في معتقلات الاحتلال.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات