«الجمعية العامة» تجدد تفويض «أونروا»

■ فلسطينيون يحملون زميلهم المصاب خلال مسيرات العودة في غزة | إي.بي.إيه

جددت الجمعية العامة للأمم المتحدة أمس، بأغلبية ساحقة تفويض وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل الفلسطينيين (أونروا) لمدة ثلاث سنوات أخرى.

وتم تمديد التفويض لوكالة أونروا حتى 30 يونيو 2023 بأغلبية 169 صوتاً وامتناع تسعة عن التصويت ومعارضة الولايات المتحدة وإسرائيل.

وتوفر «أونروا» التي تأسست عام 1949 خدمات التعليم والصحة والإغاثة فضلاً عن الإسكان والمساعدات المالية الصغيرة لأكثر من خمسة ملايين لاجئ مسجلين في الضفة الغربية وقطاع غزة والقدس الشرقية إضافة إلى الأردن ولبنان وسوريا.

وتواجه «أونروا» مصاعب في ميزانيتها منذ العام الماضي عندما أوقفت الولايات المتحدة، أكبر المساهمين في الميزانية، مساعداتها التي تبلغ 360 مليون دولار سنوياً.

ترحيب فلسطيني

ورحب الرئيس الفلسطيني محمود عباس، بالقرار الصادر عن الجمعية العامة للأمم المتحدة، والخاص بتمديد مهمة عمل وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين، معتبراً هذا القرار بمثابة رسالة واضحة من قبل المجتمع الدولي على أن قرارات الشرعية الدولية ليست للمساومة أو الابتزاز.وقال إن حصول القرار الأممي على الأغلبية الساحقة، دليل على وقوف العالم أجمع إلى جانب شعبنا وحقوقه التاريخية وقضيته العادلة، ويمثل انتصاراً للقانون الدولي، ولحقوق اللاجئين الفلسطينيين لحين حل قضيتهم حلاً نهائياً وفق قرارات الأمم المتحدة.

وشكر أبو مازن، باسم الشعب الفلسطيني والقيادة الفلسطينية، الدول التي صوتت لصالح القرار.

إلى ذلك،أصيب تسعة فلسطينيين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وباختناق بالغاز المسيل للدموع، جراء قمع قوات الاحتلال المسيرات الأسبوعية السلمية عند السياج العنصري الفاصل في غزة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات