لقاء

عون: الديمقراطية التوافقية كفيلة بإخراج لبنان من أزمته

أكد الرئيس اللبناني ميشال عون أن «الديمقراطية التوافقية التي ارتضاها اللبنانيون في حياتهم السياسية، هي الضامن للوحدة الوطنية الكفيلة بإخراج لبنان من الظروف الصعبة التي يمر بها سياسياً واقتصادياً».

وقال عون خلال لقائه المستشار الأعلى للدفاع لشؤون الشرق الأوسط في الحكومة البريطانية الجنرال السير جون لوريمر في قصر بعبدا أمس: «الاستشارات النيابية التي ستجرى يوم الاثنين المقبل، تشكل مدخلاً لتأليف الحكومة الجديدة التي يفترض أن تعمل على تحقيق الإصلاحات الضرورية التي أقرتها الحكومة السابقة، والاستمرار في عملية مكافحة الفساد، ما يفرض تعاون جميع الأطراف مع هذه الحكومة كي تتمكن من إنجاز المهمات المطلوبة منها».

وأكد الجنرال لوريمر «اهتمام الحكومة البريطانية بالوضع في لبنان، وحرصها على عودة الاستقرار السياسي والاقتصادي إليه»، مشدداً على أن «بلاده ستواصل تقديم الدعم اللازم للجيش اللبناني لتمكينه من القيام بالمهمات الوطنية المطلوبة منه». وأشار إلى «رغبة بريطانيا في تشكيل حكومة جديدة لاستكمال التعاون مع الحكومة البريطانية في المجالات كافة». 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات