مواجهات بين القبائل والميليشيا في صنعاء

اندلعت مواجهات عنيفة بين رجال القبائل من جهة وجماعة الحوثي من جهة أخرى في العاصمة صنعاء وسط اليمن، في وقت أعلنت القوات المشتركة مقتل قائد ميليشيا الحوثى في جبهة باقم بمحافظة صعدة، فيما نفذت الميليشيا حملة دهم واعتقالات جديدة في حق المدنيين في أطراف محافظة الضالع مع محافظة اب بعد أيام من تشريد عشرات الأسر بسبب الجبايات والتجنيد القسري.

وقالت مصادر محلية إن مواجهات عنيفة اندلعت وما تزال مستمرة بين رجال من قبيلة سنحان و ميليشيا الحوثي. وأضافت المصادر أن المواجهات اندلعت في وادي الاجبار ـ بيت السراجي ـ بعد قيام عناصر الميلشيا باقتحام قرية الحائط, بسبب احياء ذكرى مقتل الرئيس السابق صالح.

وذكرت المصادر أن الميلشيا الحوثية ارسلت نحو 40 طقما إلى القرية, اندلعت بعدها مواجهات هي الأعنف.

وأوضحت المصادرأن المواجهات أسفرت عن مصرع 9 مسلحين حوثيين وجرح 41 آخرين. ولفتت المصادر إلى أن ميليشيا الحوثي لم تستطع السيطرة على الوضع .

مصادرة الى ذلك، قالت مصادر إن القوات المشتركة نجحت في القضاء على قائد ميليشيا الحوثي في صعدة المرتضى علي الشريف مع 9 من مرافقيه وأسر اثنين آخرين في كمين وأثناء محاولتهم التسلل إلى مواقع القوات المشتركة في شرق ياقم، مثلث باقم مجز، الصفراء. وتمكنت من مصادرة أسلحة خفيفة ومتوسطة وتدمير عدد من الآليات التي كانت عناصر الميليشيا تستخدمها للتنقل والهجوم والتعزيز.

وفي الضالع، أكد سكان في مديرية قعطبة أن الميليشيا نفذت حملة مداهمات واختطافات جديدة طالت سكان قرى منطقة عزاب شمال المديرية حيث داهمت عناصر الميليشيات بعدد من السيارات المحملة بالمسلحين القرى منتصف نهار امس بقيادة المشرف الحوثي المدعو أبو الجراح.

اختطاف

وحسب المصادر فإن الميليشيا قامت باختطاف عدد من السكان، واقتحمت المنازل مسببة حالة من الذعر في أوساط النساء والأطفال، بتهمة تعاونهم مع القوات المشتركة بعد الخسائر التي لحقت بهذه الميليشيا خلال مواجهات الأسبوع الماضي.

وفي الساحل الغربي ذكرت القوات المشتركة أن مواجهات عنيفة دارت مع ميليشيا الحوثي في تخوم مدينة التحيتا جنوب محافظة الحديدة.

نهب

قامت وزارة السياحة لسلطة الانقلاب الحوثي في صنعاء بحملة، طالت منشآت خدمية وسياحية في مناطق سيطرتها، شملت فنادق خاصة.

وأجبرت إدارات فنادق على دفع غرامات بعشرات الآلاف من الريالات مقابل سندات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات